ليـــــــــــــل الغربــــــــــــــــــــــــــة
مفهوم وتاريخ الموسيقى Ououoo10

ليـــــــــــــل الغربــــــــــــــــــــــــــة

منتــــــــــــــــــــدى منـــــــــــــــوع موسوعــي
 
الرئيسيةالتسجيلدخول
لكل الكرام المسجلين في منتديات ليل الغربة ، نود اعلامكم بأن تفعيل حسابكم سيكون عبر ايميلاتكم الخاصة لذا يرجى العلم برفقتكم الورد والجلنار
مفهوم وتاريخ الموسيقى Colomb10
مفهوم وتاريخ الموسيقى Yourto10سأكتب لكم بحرف التاسع والعشرين ..مفهوم وتاريخ الموسيقى Yourto10 مفهوم وتاريخ الموسيقى Yourto10لكل من هُجرْ ، واتخذ من الغربة وطناَ .مفهوم وتاريخ الموسيقى Yourto10لكل من هاجر من اجل لقمة العيش ، واتخذ من الغربة وطناً مفهوم وتاريخ الموسيقى Yourto10لكم جميعا بعيدا عن الطائفية والعرقية وغربة الاوطان مفهوم وتاريخ الموسيقى Yourto10نكتب بكل اللغات مفهوم وتاريخ الموسيقى Yourto10للأهل والاحبة والاصدقاء مفهوم وتاريخ الموسيقى Yourto10نسأل ، نستفسر عن اسماء او عناوين نفتقد لها مفهوم وتاريخ الموسيقى Yourto10نهدي ،مفهوم وتاريخ الموسيقى Yourto10نفضفض ، مفهوم وتاريخ الموسيقى Yourto10 مفهوم وتاريخ الموسيقى Yourto10نقول شعرا او خاطرة او كلمة مفهوم وتاريخ الموسيقى Yourto10اهديكم ورودي وعطر النرجس ، يعطر صباحاتكم ومساءاتكم ، ويُسكن الراح قلوبكم .
مفهوم وتاريخ الموسيقى Colomb10احتراماتي للجميع

شاطر
 

 مفهوم وتاريخ الموسيقى

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Fati
المديــــر العــام
المديــــر العــام
Fati

اسم الدولة : فرنسا

مفهوم وتاريخ الموسيقى Empty
مُساهمةموضوع: مفهوم وتاريخ الموسيقى   مفهوم وتاريخ الموسيقى Icon_minitimeالثلاثاء يونيو 09, 2009 12:41 pm



موقعي في الحوار المتمدن - عربي
http://www.ahewar.org/m.asp?i=2548

موقعي في تويتر
https://twitter.com/FatimaElFalahi4

موقعي في الحوار المتمدن - إنجليزي
http://www.ahewar.org/eng/search.asp?

مدونة موسوعة شارع المتنبي
http://shar3-almoutanabi.blogspot.com/
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
black beard
مرفأ غريب


اسم الدولة : سورية

مفهوم وتاريخ الموسيقى Empty
مُساهمةموضوع: رد: مفهوم وتاريخ الموسيقى   مفهوم وتاريخ الموسيقى Icon_minitimeالخميس يوليو 23, 2009 2:08 am

لدي سؤال فد يبدو غريب ولكني جديد في هذا المجال
ما هو سلم دو الكبير وماذا تعني إشارة القوس التي ترسم بين العلامات الموسيقية
وما هو الفرق بين دو قرار و دو جواب؟
وشكرا لك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Fati
المديــــر العــام
المديــــر العــام
Fati

اسم الدولة : فرنسا

مفهوم وتاريخ الموسيقى Empty
مُساهمةموضوع: رد: مفهوم وتاريخ الموسيقى   مفهوم وتاريخ الموسيقى Icon_minitimeالخميس يوليو 23, 2009 12:31 pm

أهلا وسهلا بك

لست ضليعة في مجال الموسيقى ، لكني هي ايضا من هواياتي المحببة واتمنى ان يكون هنا منتدى الموسيقى مرجعا لما سوف اودعه من المعلومات التي سوف انتقيها من عجلات البحث .. ساعطيك ماقاله فلاح صبار عن صفحات من تاريخ الموسيقى وايضا انظر بتهوفن على هذا الرابط واستخداماته للسلم الكبير في سمفونياته وهو سلم غربي كما قرات يوما عنه وليس عربي

بتهوفن :

https://hifati.yoo7.com/montada-f64/topic-t6226.htm#13190





صفحات من تأريخ الموسيقى



فلاح صبار


" الموسيقى لغة الشعور.. والكلام لغة العقل "
شوبنهور


كان للعلماء العظام في التاريخ العربي والإسلامي القديم , الفارابي والكندي واخوان الصفا والأرموي صفي الدين وغيرهم , دورا لامعا في إغناء الثقافة الإسلامية والعربية . وكان نتاجهم المعرفي معينا لاينضب لمبدعي الأمم الأخرى للتزود منه ثم إغنائه . وعلينا ان لا ننسى ,بأن هذه النخبة من العلماء والفلاسفة العرب قد وضعت السلم الموسيقي و دراسته وتحليله, وعبرت آرائهم ودراستهم وتحليلهم العالي عن جوهرعلم الصوت وابعاده ..أي المسافات بين درجة واخرى والتي اتفقت مع علم الفيزياء والرياضيات.
ولكننا إن تتبعنا المسيرة الموسيقية العربية فيما بعد , لراينا إن الكم الكبير الذي وقع بين أيادينا من الأعمال الغنائية , لا يستند بكثير إلى النظرية الموسيقية بتفاصيلها, بل اعتمد القائمون على شؤون الغناء على الموهبة و التذوق والإحساس , وتجاهلوا ماللموسيقى من رفعة شأن وتهذيب وسمو لروح الإنسان , وتجاهلوا ما يكون للآلة الموسيقية من دور فاعل مهم, في إغناء العمل الموسيقي وليس هذا الدور التابع ,آلا وهو مرافقة الصوت الغنائي الآدمي فقط . وعليه يمكننا القول بأن الموسيقى عند العرب عرفت بـ " فن الاسماع " .

المقام:

ان المقام هو عبارة عن مجموعة من نغمات مرتبة مبنية بعضها فوق بعض , أو هو عبارة عن سلم موسيقي أساسه ( اوكتاف أو ديوان ) كامل ذو ثمانية أصوات. ويمكن إضافة اوكتافا آخرا اعلى درجة ليكون جوابا للاول, وبذلك تتسع اصواته ويمنح المؤلف الموسيقي مدى واسعا لإبراز إمكانياته ومواهبه الفنية. وتطلق كلمة المقام أيضا للدلالة على الطبقة الصوتية أي الدرجة الموسيقية.
ويمكن أن يقال على( النغمة الموسيقية) إصطلاحا.. الصوت المترنم به, وكذلك ( اللحن ) فهو مجموعة الأصوات النغمية, والتي تعلو أحيانا و تنخفض , وبحسب النسب العلمية بين درجات السلم الموسيقي الثابتة , و التي تركب من المقام الواحد, أو من عدة مقامات حسب إمكانية المؤلف الموسيقي.
أن المقام يمتلك مستقرا له , يعرف به, ويدل عليه وينتهي به .. ومثال ذلك( مقام الرست) حيث يبدأ من الدرجة الأولى من سلمه وهي نغمة ( دو ), التي تميزه عن المقامات الآخرى . وللمقام شخصيته ومناخه الخاص به, وهذه الميزة هي التي تحدد ملامحه وشخصيته , التي قد تتشابه مع تكوين ومستقر مقام آخر. ولكل مقام درجة حسا سة ضرورية تدعي ( الغماز ) وهي تدل على عمق روح المقام وهي الدرجة الخامسة من سلمه, فمثلا مقام الرست الذي تكون درجته الأولى ( دو ) فإن غمازه هو النوى أي ( صول ). وهناك مقامات موسيقية يقع غمازها على الدرجة الرابعة لا الخامسة.. وأقرب مثال لذلك هو مقام ( صبا زمزم ) الذي تتميز به الموسيقى العراقية وخاصة في منطقة ( الفرات الأوسط .. وتحديدا منطقة المشخاب وما جاورها ) , فيكون غماز هذا المقام الدرجة الرابعة كما ذكرنا. فلو إعتبرنا ان درجة المقام الأولى هي( ري .. أ ي الدوكاه ) فغمازه أو درجته الحساسة ( فا دييز ) .
فالغماز او الحساس لأي مقام .. يترجم طبيعة وروح المقام , ولاستعماله وتكراره بشكل يتجاوز الصوت الأساسي للمقام نفسه .
نستطيع القول إذن ..إن المقام هو الأساس الذي تبنى عليه الألحان , وله ترتيبه الخاص الذي يميزه عن المقامات الآخرى , وذلك من حيث المسافات الواقعة بين أصوات ديوانه وإستقراره وشخصيته والأجناس التي تتكون منه. كما إن مقام الرست هو المقام الأساسي في الموسيقا العربية الذي تشتق منه بقية المقامات ,كما إن مقام الماجور هو السلم الكبير والأساسي في الموسيقا الغربية. إن الموسيقى العربية غنية بالمقامات لوجود أرباع الدرجات الموسيقية بين مسافاتها , وقد وصل عددها الى ما يقرب من 360 مقاما ولكل مقام إسم يدل عليه .و كان يطلق عليها اسماء باللغة الفارسية ( يكاه – دوكاه – سيكاه.. الخ ).
ومنذ مؤتمر الموسيقي العربي في القاهرة عام 1932 والمحاولات جارية للحد من تعدد المقامات وأسماؤها.
يقول الأستاذ عبد الحميد مشعل في كتابه "التفسير العلمي لإصول وقواعد الموسيقى العربية": لقد جمعت المقامات الموسيقية المعترف بها عمليا والشائعة وحصرتها ب 24 مقاما وبحسب عدد أبعاد السلم الموسيقي العربي, وأثبّت صلة المقامات ببعضها. إن تعدد المقامات الى 360 مقام , ماهو إلّا تحويل (تصوير) السلم الأصلي للمقام إلى سلالم اخرى..أمثلة :
- مقام رست دو.. إذا صوّر وعزف من صو ل قرار..يسمى مقام صول يكاه
- مقام حجازكار..إذا حوّل من سلمه الأصلي وعزف على درجة لا عشيران.. يسمى سوزدل , وإذا صوّر على درجة صول قرار.. يسمى شت عربان , وإن صوّر على درجة ري دوكاه.. يسمى شاهناز. وهذا يسري على مقام واحد فقط ,وهكذا في كل المقامات.
ويرجع ذلك الى عدم الأهتمام بالتدوين الموسيقي ( كتابة النوتة) لأن التدوين يثبت نظرية علمية وهي إن المقام الأساسي يتحول الى سبع سلالم حسب دائرة "الرابعات "..وهي استخراج اول سلم محول من السلم الأساسي أي بعد 4 درجات موسيقية من السلم الأساسي , ويليه السلم الثاني بعد 4 درجات من السلم الأول وهكذا ..حتى تستخرج 7 سلالم من السلم الأساسي للمقام.
ويتحول السلم الأسا سي أيضا الى 7 سلالم حسب دائرة "الخامسات" حسب الطريقة السابقة. فيكون مجموع السلالم المحولة من المقام الأصلي 14 سلم خلاف السلم الأصلي للمقام,ويسمى كل سلم بحسب الدرجة الموسيقية المبتدى بها السلم,مرفقة بإسم المقام الأصلي ,كأن يقال ..رست دو – رست فا – رست ري - رست مي ... وهكذا . وعلى هذا الأساس يستخرج من 24 مقام أساسي 336 سلّم محول , يضاف إليها 24 سلم أساسي فيكون المجموع 360 مقام .
وجعل صاحب النظرية ..لهذه المقامات صلة وقسمها الى 3 أقسام هي :
- المقامات الأساسية ( عجم دو ....ثم رست دو )
- المقامات المشتقة (نهوند لا.... كرد مي .... بيات لا .... سيكاه مي )
- مقامات متفرعة .. وهي باقي المقامات .



المدرج الموسيقي:

يتألف المدرج الموسيقي من 5 خطوط متوازية وافقية ,تنحصر بينها 4 فراغات , وترقّّم من الأسفل الى الأعلى. وللمدرج الموسيقي خطوط إضافية أيضا ترسم أعلى الخطوط الأصلية وأسفلها , وحسب الحاجة التي تتطلبها القطعة الموسيقية. ولكل خط من هذه الخطوط إسم خاص به يأخذه من الحروف الموسيقية السبعة وهي : دو – ري – مي – فا – صول – لا - سي . وكل علامة موسيقية تقع على ذلك الخط تسمى بإسمه, وكذلك الحال بالنسبة للفراغات الموجودة بين الخطوط فلها أسماء ثابتة أيضا.
وتجدر الأشارة الى أن السلم الموسيقي الغربي يتألف من 12 صوتا, أما السلم الموسيقي العربي فيتألف من 24 صوتالإحتوائه على أرباع الصوت التي لا توجد في الموسيقى الغربية.

المقياس( المازورة) :

هو تقسيم القطعة الموسيقية الى أقسام متساوية , ويتم هذا التقسيم بواسطة خطوط عامودية على المدرج الموسيقي , وذلك عند تدوين القطعة الموسيقية. وهذه الأقسام يجب ان تكون متساوية وتحتوي على عدد متساو من القيم الزمنية , ويختلف العدد الذي تحتويه المازورة أو المقياس بإ ختلاف الوزن.
و نستطيع القول بأن المازورة هي مجموع الضربات فيما بين الخطين العموديين على المدرج الموسيقي ,اما نبض الإيقاع ( tempo ) في الموسيقى , فهو الشعور والأدراك النفسي لملائمة إيقاع النص واللحن.

الوزن :

وهو المقياس بعد أن يجزّأ الى جزئين او ثلاثة او أربعة ...الخ. وكل جزء من هذه الأجزاء يطلق عليه RHYTHM . فالأوزان إذن ..هي تقسيمات مختلفة لمدة زمنية كبيرة تتألف من ثنائيات وثلاثيات ورباعيات زمنية, تجمع سوية فتشكل ما يسمى الإيقاع. والإيقاع هو تتابع عدد من الضربات والنقرات التي تختلف فيما بينها من حيث الترتيب والقوة والضعف, فتشكل نظاما مستقلا يسير اللحن عليه . ولمعرفة عدد الأزمنة ونوعها في كل مقياس يوضع الرقم في أول المدرج الموسيقي في بداية القطعة الموسيقية " اللحن " مباشرة . والوزن أي الأيقاع .. عند الكندي ( 487-796م )
هو " النسب الزمانية" وعند الفارا بي (950 -870 م ) هو عبارة عن سلسلة زمنية يوضحها النقر على آلة مجوفة كالطبل . والنقرات عنده.. هي القرعات التي تخيّل انها غير منقسمة. فالنقرة لا زمن لها .. أي انها غير منقسمة, وهي كالنقطة في المكان عند علماء الهندسة. وعلى هذا ..فأن الزمن هو المدة الواقعة بين نقرتين. أما عند صفي الدين الأرموي( توفي 1294 م) ومن تبعه فهو يعرف الإيقاع.. بانه مجموعة نقرات تتخلها أزمنة محددة المقادير على نسب وأوضاع مخصوصة بأدوار متساوية, ويدرك تساوي تلك الأدوار ميزان الطبع السليم.
ان الموازين الموسيقية .. قسمان رئيسيان وآخران فرعيان :-
والقسمان الرئيسيان هما :
- الوزن البسيط .. وهو ما كانت وحداته الزمنية زوجية غالبا ( 4 /2 و4/4) , ولا يدخل في تركيبه مقياس بثلاثة أزمنة كإيقاعي الفالس او اليوروك و السربند ( 4/ 3 و 8/3) .. وبمعنى آخر يجب ان يكون الرقم الأعلى في الوزن البسيط مزدوجا والرقم الأسفل يكون على أربعة .

- الوزن المركّب.. وهو الذي يدخل في تركيبه مقياس بثلاثة أزمنة, اي يحتوي على أزمنة ثلاثية البناء كأنًٌَُ نضع نقطة أمام العلامة الزمنية أو السكته ( روند – بلانش - نوار أو كروش ..الخ) والنقطة تزيد العلامة او السكتة نصف قيمتها الزمنية. . هنا يمكننا القول بأن في هذا الوزن يجب ان يكون الرقم في البسط مفردا والمقام يكون على أربعة . وهناك إمكانية لتحويل البسيط الى المركب وبالعكس , وذلك عبر طريقة حسا بية بسيطة , وهي ضرب الرقم الأعلى من المقياس ب 3 وضرب الرقم ألأسفل ب 2 . ان المقياس( 4/2) هو مقياس بسيط ولتحويله الى وزن مركب نعمل ما يلي : 2 . 3 = 6 ثم 4.2 =8 فيصبح (8/6 ) وهوإ يقاع مركب. وعند تحويل المقياس المركب الى بسيط نعمل الطريقة الحسابية التالية: نقسم الرقم الأعلى على 3 والرقم الأسفل على 2 . وهناك موازين شاذة تستعمل في الموسيقى وهي : الدور الهندي 8 /7 وأ لأ قصاق التركي 4/5 و النواخت 4/7 ..الخ.
واما القسمان الفرعيان فهما :

- الوزن البسيط الأعرج.. وهو فرع من الوزن البسيط , حيث يجمع هذا الوزن ضمن تقسيماته بعضا من الأيقاع البسيط والمركب, إذ يجمع بين ثنائيات وثلاثيات زمنية , (و يكون الرقم العلوي للمقياس هنا مزدوجا دائما, والرقم السفلي 8 ) . ان الميزان (8/10 ) وهوأيقاع الإنصراف أو السماعي الثقيل , هو ميزان بسيط أعرج لأنه مركب من وزنين هما ( 8/5 و8/ 5 ) المصدر العراقي او الشعبانية العراقية . ولو قسمنا هذا الوزن( 8/10) لوجدناه مركبا من مقاييس بسيطة ومركبة هي (8/3 و 8/4 و8/3) و الوزن( الهيوه اوالدارج الخليجي 8/6) مركب من وزنين هما (8/3 و 8/3 ) . نلاحظ الآن إن الرقم العلوي في المقياس يكون دائما مزدوجا, فلو قسمناه الى نصفين والرقم السفلي الى نصفين أيضا, لأصبح وزنا مركبا .. مثال ذلك الوزن( الزهره او الورشان8/12 ) عند إجراء ما سبقت الإشارة اليه يصبح لدينا وزن (4/6 المدور العربي )وهكذا.

- الوزن المركب الأعرج .. وهوفرع من الوزن المركّب, حيث يجمع هذا الوزن ضمن تقسيماته بعضا من الأيقاع البسيط , والمركب , وإيقاع البسيط المركب. ويمتاز إيقاع المركب الأعرج بعدم جمع ( الأزمنة ) الى مقاييس منظمة او ازمنة بسيطة , او إيقاعات مركبة, أو مضاعفة الأرقام بطريقة الضرب .. ويكون الرقم العلوي " البسط " في الأيقاع المركب الأعرج مفردا دائما.. والرقم السفلي "المقام " 8 "لأنه يجمع بين الثلاثيات والثنائيات البسيطة.. التي لا تجمع في أزمنة بسيطة لوجود الرقم المفرد العلوي.. الذي تختص به إحدى ضربات الإيقاع لتفصل بين ازمنة أي اوقات بسيطة أو مركبة, وكإسلوب لهذا الإيقاع تكون نهاية الأزمنة ضعيفة أو ثقيلة.
وتوجد بين هذه الإيقاعات ما هو مؤلف من إيقاعين او ثلاثة إيقاعات في إيقاع واحد ومثا له : المقياس( 8/7 ) حيث يتألف من وزنين(8/3 و8/4 ) والأيقاع( الظرافات 8/13) حيث يتألف من(8/3 و8/5 و 8/5 )
إذن, علينا التأكيد على أهمية الأيقاعات ودورها في بناء أي عمل لحني , وبكل يقين, حيث
يلعب الوزن دورا رئيسيا أساسيا في الموسيقى .
وجدير بالملاحظة إن الإيقاعات العربية والشرقية قد تختلف اسماؤها من بلد لآخر, كما يختلف الإحساس بطريقة الضرب الإيقاعي.."الضغط ..الدم..الخ" تبعا للطبيعة النفسية للشعوب. وهنا يمكنني القول : " الموسيقى حلّة العقل التام..وقوامها المقام ".


موقعي في الحوار المتمدن - عربي
http://www.ahewar.org/m.asp?i=2548

موقعي في تويتر
https://twitter.com/FatimaElFalahi4

موقعي في الحوار المتمدن - إنجليزي
http://www.ahewar.org/eng/search.asp?

مدونة موسوعة شارع المتنبي
http://shar3-almoutanabi.blogspot.com/
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Fati
المديــــر العــام
المديــــر العــام
Fati

اسم الدولة : فرنسا

مفهوم وتاريخ الموسيقى Empty
مُساهمةموضوع: رد: مفهوم وتاريخ الموسيقى   مفهوم وتاريخ الموسيقى Icon_minitimeالخميس يوليو 23, 2009 12:42 pm

black beard كتب:
لدي سؤال فد يبدو غريب ولكني جديد في هذا المجال
ما هو سلم دو الكبير وماذا تعني إشارة القوس التي ترسم بين العلامات الموسيقية
وما هو الفرق بين دو قرار و دو جواب؟
وشكرا لك


إقرأ هذا الرابط خاص بقراءة النوتات سنفعك كثيرا :

https://hifati.yoo7.com/montada-f23/topic-t6227.htm



موقعي في الحوار المتمدن - عربي
http://www.ahewar.org/m.asp?i=2548

موقعي في تويتر
https://twitter.com/FatimaElFalahi4

موقعي في الحوار المتمدن - إنجليزي
http://www.ahewar.org/eng/search.asp?

مدونة موسوعة شارع المتنبي
http://shar3-almoutanabi.blogspot.com/
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Fati
المديــــر العــام
المديــــر العــام
Fati

اسم الدولة : فرنسا

مفهوم وتاريخ الموسيقى Empty
مُساهمةموضوع: رد: مفهوم وتاريخ الموسيقى   مفهوم وتاريخ الموسيقى Icon_minitimeالخميس يوليو 23, 2009 1:00 pm

black beard كتب:
لدي سؤال فد يبدو غريب ولكني جديد في هذا المجال
ما هو سلم دو الكبير وماذا تعني إشارة القوس التي ترسم بين العلامات الموسيقية
وما هو الفرق بين دو قرار و دو جواب؟
وشكرا لك


انظر مايخص السلم الكبير وبعدها اضع لك رد لشطرك الثاني

يقال أن هناك فقط مقامين في الموسيقي الغربية و هما الماجير و المانيير (السلم الكبير و السلم الصغير). و لكن في الحقيقة هناك مقامات أو سلالم أخري.
الفكرة: ماذا يحدث لو أخذنا سلم دو الكبير و أشتققنا منه سلم يبدأ من نغمة ري و أشتققنا سلم آخر يبدأ من نغمة مي و هلم جري....
1. Ionian (MajorScale)
و لنأخذ سلم دو الكبير هو مثالنا: دو – ري – مى – فا – صول – لا – سي - دو
2. Dorian و يماثل مقام النهاوند الكبير (كما في الأغاني الشعبية الأمريكية من أصل إيرلندي):
ري – مي – فا – صول – لا – سي – دو – ري
و أبعاد هذا السلم:{ 1- ½ - 1 }- 1 – {1 – ½ - 1 }
و يماثل جنس النهاوند – فاصل دياتوني – جنس النهاوند
3. Phrygian : ويماثل مقام الكرد (و مستعمل بكثرة في موسيقي الفلامنكو "مقطوعة مالاجنيا الأسبانية")
مي – فا – صول – لا – سي – دو – ري – مي
أبعاده: {½ - 1 – 1 } – 1 – { ½ - 1 – 1 }
يماثل جنس الكرد – فاصل دياتوني – جنس كرد
4. Lydian و يستعمل في موسيقي الجاز و لا أعرف له شبيه في الموسيقي الشرقية
فا – صول – لا – سي – دو – ري – مي – فا
أبعاده: { 1 – 1 – 1 } – ½ - { 1 – 1 – ½ }
5. Mixolydian : مقام نغماته جميلة فعلاً و يستخدم في موسيقي أغاني البلوز و يستخدم في ألحانا الشرقية(مثل أغنية دخللك يا طير الوروار و أغنية فاتت جنبنا مقطع "مرة تانية برضه صدفة") وهو من فصيلة العجم و لكن مازلنا مختلفين على أسم المقام الشرقي مع الأستاذ محمد الآلاتي.
و بالرجوع إلي كتاب مقامات الموسيقي العربية للأستاذ صالح المهدي ص 28 & 29 نجد أنه سماه بمقام الماهور حيث وصف هذا المقام أنه مثل سلم دو ماجير الغربي مع أختلاف درجته السابعة عند الهبوط إلى سي بيمول
درجات هذا السلم هي: صول – لا – سي – دو – ري – مي – فا – صول
و بتصويره على نغمة دو يصبح كالتالي:
دو – ري – مى – فا – صول – لا – سي بيمول – دو
أبعاده: { 1 – 1 – ½ } -1 – { 1 – ½ - 1 }
و يماثل: جنس العجم – فاصل دياتوني – جنس النهاوند
و في مصادر أخري مقام الماهور من فصيلة الراست و يتكون من:
جنس الراست – فاصل دياتوني – جنس النهاوند
و بذلك يكون الفرق بين الماهور الأول و الثاني هو نغمة ال مي طبيعية (بوسليك) في الأول و نغمة سيكاه في الثاني.
هناك رأي ثالث أن مقام الماهور من فصيلة الجهاركاه (كتاب تذوق الموسيقي العربية للأستاذ محمود كامل ص 58)
6. Aeolian "Natural Minor Scale” السلم الصغير الطبيعي مثل مقام فرح فزا
لا – سي – دو – ري – مي – فا – صول – لا
أبعاده: { 1 – ½ - 1 } – 1- { ½ - 1 – 1 }
يماثل: جنس نهاوند – فاصل دياتوني – جنس كرد
7. Locarian غير مريح للأذن مثل موسيقي :Three Blind Mice
سي – دو – ري – مي – فا – صول – لا - سي
8. السلم الصغير الهارموني = نهاوند
9. السلم الصغير المليودي = سلم صاعد + سلم هابط
و قريباً نكمل حديثنا عن المقامات.
اسماء السلالم السبع المذكورة أسماء إغريقية


موقعي في الحوار المتمدن - عربي
http://www.ahewar.org/m.asp?i=2548

موقعي في تويتر
https://twitter.com/FatimaElFalahi4

موقعي في الحوار المتمدن - إنجليزي
http://www.ahewar.org/eng/search.asp?

مدونة موسوعة شارع المتنبي
http://shar3-almoutanabi.blogspot.com/
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
مفهوم وتاريخ الموسيقى
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
ليـــــــــــــل الغربــــــــــــــــــــــــــة :: المنتديات الترفيهيــــة :: منتـــــــــــــدى الموسيــــــــــقى-
انتقل الى: