ليـــــــــــــل الغربــــــــــــــــــــــــــة
فن الرد و سرعة البديهة Ououoo10

ليـــــــــــــل الغربــــــــــــــــــــــــــة

منتــــــــــــــــــــدى منـــــــــــــــوع موسوعــي
 
الرئيسيةالتسجيلدخول
لكل الكرام المسجلين في منتديات ليل الغربة ، نود اعلامكم بأن تفعيل حسابكم سيكون عبر ايميلاتكم الخاصة لذا يرجى العلم برفقتكم الورد والجلنار
فن الرد و سرعة البديهة Colomb10
فن الرد و سرعة البديهة Yourto10سأكتب لكم بحرف التاسع والعشرين ..فن الرد و سرعة البديهة Yourto10 فن الرد و سرعة البديهة Yourto10لكل من هُجرْ ، واتخذ من الغربة وطناَ .فن الرد و سرعة البديهة Yourto10لكل من هاجر من اجل لقمة العيش ، واتخذ من الغربة وطناً فن الرد و سرعة البديهة Yourto10لكم جميعا بعيدا عن الطائفية والعرقية وغربة الاوطان فن الرد و سرعة البديهة Yourto10نكتب بكل اللغات فن الرد و سرعة البديهة Yourto10للأهل والاحبة والاصدقاء فن الرد و سرعة البديهة Yourto10نسأل ، نستفسر عن اسماء او عناوين نفتقد لها فن الرد و سرعة البديهة Yourto10نهدي ،فن الرد و سرعة البديهة Yourto10نفضفض ، فن الرد و سرعة البديهة Yourto10 فن الرد و سرعة البديهة Yourto10نقول شعرا او خاطرة او كلمة فن الرد و سرعة البديهة Yourto10اهديكم ورودي وعطر النرجس ، يعطر صباحاتكم ومساءاتكم ، ويُسكن الراح قلوبكم .
فن الرد و سرعة البديهة Colomb10احتراماتي للجميع

شاطر
 

 فن الرد و سرعة البديهة

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ahmed rafik
مرفأ برونزي
مرفأ برونزي
ahmed rafik

اسم الدولة : الجزائر

فن الرد و سرعة البديهة Empty
مُساهمةموضوع: فن الرد و سرعة البديهة   فن الرد و سرعة البديهة Icon_minitimeالجمعة سبتمبر 03, 2010 2:00 am

فن الرد و سرعة البديهة 762563d00ebg6

الموضوع هو عبارة عن قصص و مواقف حاولت جمعها في موضوع واحد، كلها تعطينا صور مغايرة
للدكاء و الدهاء و سرعة البديهة
و حاولت ختمها بموضوع شبه علمي عن كيفية الإستعمال الفعال للعقل و مهارة سرعة البديهة)
للكاتب/ عبد القادر الشيخلي

فن الرد و سرعة البديهة 131dq9


الذكاء وفن الرد

يعتبر الجواب فناْ من الفنون

لا يتقنه الا ذوو الفكر الرااقي

فهويأتي كالقذيفة يسد فم السفيه ..

بعض انواع الردود في الاجاابة وسرعة البديهة

والتي لا تترك مجاالا للكلاام بعدهاا

فن الرد و سرعة البديهة 131dq9


جواب الشهير برناردشو حين قال له كاتب مغرور

أنا أفضل منك فأنت تكتب بحثاً عن المال وأنا أكتب بحثاً عن الشرف ..فقال له برناردشو على الفور ..

صدقت، كل منا يبحث عما ينقصه !!

فن الرد و سرعة البديهة 131dq9

وسأل ثقيل بشار بن برد قائلاً

ما أعمى الله رجلا إلا عوضه فبماذا عوضك ؟

فقال بشار بأن لا أرى أمثالك

فن الرد و سرعة البديهة 131dq9

قالت نجمة انجليزية للأديب الفرنسي هنري جانسون

إنه لأمر مزعج فأنا لا أتمكن من إبقاء أظافري نظيفة في باريس !

فقال على الفور : لأنك تحكين نفسك كثيراً !

فن الرد و سرعة البديهة 131dq9

تزوج أعمى امرأة فقالت

لو رأيت بياضي وحسني لعجبت ..

فقال : لو كنت كما تقولين ما تركك المبصرون لي !

فن الرد و سرعة البديهة 131dq9

ويروى أن رجلاً قال لإمرأته
ماخلق الله أحب إلي منك ..

فقالت : ولا أبغض إلي منك !

فقال : الحمد لله الذي أولاني ما أحب وابتلاك بما تكرهين !!

فن الرد و سرعة البديهة 131dq9

قال رجل لـِ برناردشو ..

أليس الطباخ أنفع للأمة من الشاعر أو الأديب ؟؟

فقال : الكلاب تعتقد ذلك !!

فن الرد و سرعة البديهة 131dq9

قال الحجاج لـِ رجل من الخوارج

والله إني لأبغضك !

فقال : أدخل الله الجنه أشدنا بغضاً لصاحبه

فن الرد و سرعة البديهة 131dq9

وهنامواقف محرجة قد تسىء لنا لكن الردود تأتي بدكاء دون الإسائة لأحد

وقفت امرأة قبيحة على دكان عطار، فلما نظر إليها قال: "وإذا الوحوش حشرت"
فقالت له المرأة: "وضرب لنا مثلا ونسي خلقه"

فن الرد و سرعة البديهة 131dq9

وجد الحجاج على منبره مكتوباً: " قل تمتع بكفرك إنك من أصحاب النار" سورة الزمر آية 8
فكتب تحته: "قل موتوا بغيظكم إن الله عليم بذات الصدور" سورة آل عمران آية 119

فن الرد و سرعة البديهة 131dq9


ذهب أحد الثقلاء إلى شيخ عالم مريض، وجلس عنده مدة طويلة ثم قال له: يا شيخ أوصني (أي أنصحني)
فقال له الشيخ: إذا دخلت على مريض فلا تطل الجلوس عنده

فن الرد و سرعة البديهة 131dq9

جاء رجل إلى آخر يطلب الأجرة عن دار كان قد أجرها له
فقال المستأجر يشكو: أعطيك الأجرة، ولكن أولاً أصلح هذا السقف فأنه يهتز ويتفرقع
فقال صاحب الدار: لا تـخـف .. فإنما يسبح السقف من خشية الله
فقال المستأجر: نعم .. لكني أخشى أن يدركه الخشوع فيسجد

فن الرد و سرعة البديهة 131dq9

ركبت سيدة بدينة جداً الأتوبيس فصاح أحد الراكبين متهكماً:
- لم أعلم أن هذه السيارة مخصصة للفيلة ..
فردت عليه السيدة بهدوء:
- لا يا سيدي .. هذه السيارة كسفينة نوح .. تركبها الفيلة والحمير أيضاً

فن الرد و سرعة البديهة 131dq9

وهنا أيضآ قمة البلاغة

ألغاز عبيد بن الأبرص وحلول أمرؤ القيس

لقي امرؤ القيس ذات يوم ، عبيد بن الأبرص الأسدي فقال له عبيد: كيف معرفتك بالأوابد
فقال: ألق ما شئت تجدني كما أحببت.
فقال عبيد (طارحا لألغازه):
مَا حَيّةٌ مَيْتَةٌ قامَتْ بِمِيْتَتِهَا __ دَرْدَاءُ مَا أنْبَتَتْ سِنّا وأضرَاسَا
فقال امرؤ القيس:
تلك الشّعيرَةُ تُسْقَى فِي سنَابِلِهَا __ فأخْرَجَتْ بَعْد طُولِ المُكْثِ أكْدَاسَا
فقال عبيد:
مَا السُّوْدُ وَالبِيْضُ والأسْمَاءُ وَاحِدَةٌ __ لا يستطيعُ لَهنَّ النَّاسُ تَمْسَاسَا
فقال امرؤ القيس:
تِلْكَ السَّحَابُ إذَا الرّحْمَانُ أرْسَلَهَا __ رَوّى بِهَا مِنْ مُحولِ الأرضِ أيْبَاسَا
فقال عبيد:
مَا مُرْتَجَاتٌ عَلَى هَوْلٍ مَرَاكِبُهَا __ يَقْطَعْنَ طُولَ المَدَى سَيْرَاً وإمْرَاسَا
فقال امرؤ القيس:
تِلْكَ النُّجُوْمُ إذَا حَانَتْ مَطَالِعُهَا __ شَبّهْتُهَا فِي سَوَادِ اللّيْلِ أقْبَاسَا
فقال عبيد:
مَا القَاطِعَاتُ لأرْضٍ لا أنِيْسَ بِهَا __ تأتِي سِرَاعَاً وَمَا يَرْجِعْنَ أنَكَاسَا
فقال امرؤ القيس:
تِلْكَ الرّيَاحُ إذَا هَبّتْ عَوَاصِفُهَا __ كَفَى بأذْيَالِهَا للتُّرْبِ كَنّاسَا
فقال عبيد:
مَا الفَاجِعَاتُ جَهَارَاً فِي عَلاَنِيَةٍ __ أشَدُّ مِنْ فِيْلَقٍ مَمْلُوءَةٍ بَاسَا
فقال امرؤ القيس:
تِلْكَ المَنَايَا فَما يُبْقِينَ مِنْ أحَدٍ __ يَكفِتْنَ حَمْقَى وَمَا يُبقِيْنَ أكيَاسَا
فقال عبيد:
مَا السّابِقَاتُ سِرَاعَ الطَّيْرِ فِي مَهَلٍ __ لايَشْتَكِينَ وَلَو ألجَمْتها فَاسَا
فقال امرؤ القيس:
تِلْكَ الجِيْادُ عَلَيْهَا القَوْمُ قد صبحوا __ كانوا لهُنّ غَدَاةَ الرَّوْعِ أحْلاَسَا
فقال عبيد:
مَا القَاطِعَاتُ لأرضِ الجَوّ فِي طَلَقٍ __ قَبْلَ الصّبَاحِ وَمَا يَسْرِيْنَ قِرْطَاسَا
فقال امرؤ القيس:
تِلْكَ الأمَانِيُّ يَتْرُكنَ الفَتَى مَلِكَا __ دُوْنَ السّماء ولم تَرْفَعْ لَهُ راسا
فقال عبيد:
مالحاكمون بلا سمع ولا بصر __ ولا لسان فصيح يُعْجِبُ النّاسا
فقال امرؤ القيس:
تِلك الموَازينُ والرّحْمَان أنزلها __ ربُّ البرِيّةِ بَيْنَ النّاس مِقيَاسا

فن الرد و سرعة البديهة 131dq9

ولدكاء أشكال متعددة كما بهده القصص

القصة الاولى

مواطن بلجيكي دأب طوال 20عاماً على عبور الحدود نحو ألمانيا بشكل يومي على دراجته الهوائية حاملا على ظهره حقيبة مملوءة بالتراب، وكان رجال الحدود الألمان على يقين انه "يهرب" شيئاً ما ولكنهم في كل مرة لا يجدون معه غير التراب
السر الحقيقي لم يكشف إلا بعد وفاة السيد ديستان حين وجدت في مذكراته الجملة التالية: "حتى زوجتي لم تعلم انني بنيت ثروتي على تهريب الدراجات إلى ألمانيا.

عنصر الذكاء هنا هو: ذر الرماد في العيون وتحويل أنظار الناس عن هدفك الحقيقي

فن الرد و سرعة البديهة 131dq9

القصة الثانية
جاء عن حذيفة بن اليمان انه قال: دعاني رسول الله ونحن في غزوة الخندق فقال لي: اذهب الى معسكر قريش فانظر ماذا يفعلون، فذهبت فدخلت في القوم والريح من شدتها لا تجعل احداً يعرف احدا.. فقال ابو سفيان: يا معشر قريش لينظر كل امرئ
من يجالس، خوفا من الدخلاء والجواسيس..

فقال حذيفة: فأخذت بيد الرجل الذي بجانبي وقلت: من أنت يا رجل؟ فقال مرتبكا: أنا فلان بن فلان

عنصر الذكاء هنا هو: أخذ زمام المبادرة والتصرف بثقة تبعد الشك

فن الرد و سرعة البديهة 131dq9

القصة الثالثة

أما أبو حنيفة فتحدث يوما فقال: احتجت إلى الماء بالبادية فمر اعرابي ومعه قربة ماء فأبى إلا أن يبيعني اياها بخمسة دراهم فدفعت إليه الدراهم ولم يكن معي غيرها.. وبعد أن ارتويت قلت: يا أعرابي هل لك في السويق، قال: هات.. فأعطيته سويقا جافا اكل منه حتى عطش ثم قال: ناولني شربة ماء؟ قلت: القدح بخمسة دراهم، فاسترددت مالي واحتفظت بالقربة

عنصر الذكاء هنا هو: إضمار النية وخلق ظروف الفوز

فن الرد و سرعة البديهة 131dq9

القصة الرابعة
وأخيراً هناك حركة ذكية بالفعل قام بها أحد النبلاء الفرنسيين.. فذات يوم عاد لقصره قلقاً متجهم الوجه فسألته زوجته عن السبب فقال: أخبرني الماركيز كاجيلسترو.. (وكان معروفا بممارسة السحر والعرافة) انك تخونينني مع أقرب أصدقائي فصفعته بلا شعور..

فقالت الزوجة بهدوء: وهل أفهم من هذا أنك لم تصدق ادعاءه!؟ فقال: بالطبع لم أصدق كلامه، إلا أنه هددني بقوله: إن كان
كلامي صحيحا ستستيقظ غدا وقد تحولتَ إلى قطة سوداء!..

وفي صباح اليوم التالي استيقظت الزوجة فوجدت بجانبها قطة نائمة فصرخت من الرعب والفزع ثم ركعت أمامها تعتذر وتطلب منها الصفح والغفران.. وفي تلك اللحظة بالذات خرج الزوج من خلف الستارة وبيده سيف مسلط.

فن الرد و سرعة البديهة 131dq9

عنصر الذكاء هنا هو: استغلال خرافات الآخرين والاتجاه بتفكيرهم لنهاية تخدم مصلحتك

فن الرد و سرعة البديهة 131dq9

وهنا الدكاء يتجلى في البلاغة و معاني الكليمات

كان في أحد الأزمان السالفة ملكاً و وزيره يتجولان في المملكة ، و عندما وصلا إلى أحد العجزة في الطريق دار الحديث التالي بين الملك و الرجل العجوز:
الملك: السلام عليكم يا أبي.
العجوز: و عليكم كما ذكرتم و رحمة الله و بركاته.
الملك: و كيف حال الإثنين؟
العجوز: لقد أصبحوا ثلاثة.
الملك: و كيف حال القوي؟
العجوز: لقد أصبح ضعيفاً.
الملك: و كيف حال البعيد؟
العجوز: لقد أصبح قريباً.
الملك: لا تبع رخيصاً.
العجوز: لا توص حريصاً.
كل هذا المشهد دار و الوزير واقفٌ لا يفقه شيئاً منه، بل و قد أصابته الدهشة و الريبة و الصدمة.

ثم مضى الملك و وزيره في جولتهم؛ و عندما عاد الملك إلى قصره سارع الوزير إلى بيت الرجل العجوز ليستفسر عن الذي حدث أمامه في ذلك النهار. وصل إلى بيت العجوز و مباشرة إستفسره عن الموضوع، و لكن العجوز طلب مبلغا من المال فأعطاه الوزير ألف درهم، فقال له العجوز : فأما الإثنين فهما الرجلين و أصبحوا ثلاثة مع العصا. و في السؤال الثاني طلب العجوز ضعفي المبلغ الأول فأعطاه ألفين فقال: فأما القوي فهو السمع و قد أصبح ضعيفاً، ثم طلب ضعفي المبلغ الذي قبله فأعطاه الوزير أربعة آلاف فقال: فأما البعيد فهو النظر و قد أصبح نظري قريباً. و عندما سأله الوزير عن السؤال الأخير إمتنع العجوز عن الإجابة حتى أعطاه الوزير مائة ألف درهم فقال: إن الملك كان يعلم منك أنك ستأتي إلي لتستفسرني عن الذي حدث و أني سأشرح لك و أوصاني بأن لا أعطيك مفاتيح الكلام إلا بعد أن أحصل على كل ما أريد و ها قد حصلت، ثم مضى الوزير و هو مبهور بما حصل معه في ذاك النهار.

فن الرد و سرعة البديهة 131dq9

الدكاء أيضآ يخرج من المأزق

سائق إينشتاين

هذه حكاية طريفة عن العالم ألبرت أينشتاين صاحب النظرية النسبية فقد سئم الرجل تقديم المحاضرات

بعد أن تكاثرت عليه الدعوات من الجامعات والجمعيات العلمية، وذات يوم وبينما كان في طريقه إلى

محاضرة، قال له سائق سيارته: أعلم يا سيدي أنك مللت تقديم المحاضرات وتلقي الأسئلة، فما قولك

في أن أنوب عنك في محاضرة اليوم خاصة أن شعري منكوش ومنتف مثل شعرك وبيني وبينك شبه

ليس بالقليل، ولأنني استمعت إلى العشرات من محاضراتك فإن لدي فكرة لا بأس بها عن النظرية
النسبية؟

فأعجب أينشتاين بالفكرة وتبادلا الملابس فوصلا إلى قاعة المحاضرة حيث وقف السائق على المنصة

وجلس العالم العبقري الذي كان يرتدي زي السائق في الصفوف الخلفية، وسارت المحاضرة على ما

يرام إلى أن وقف بروفيسور متنطع وطرح سؤالا من الوزن الثقيل وهو يحس بأنه سيحرج به

أينشتاين، هنا ابتسم السائق المستهبل

وقال للبروفيسور: سؤالك هذا ساذج إلى درجة أنني سأكلف

سائقي الذي يجلس في الصفوف الخلفية بالرد عليه ... وبالطبع فقد قدم 'السائق' ردا جعل البروفيسور

!!!!يتضاءل خجلا

فن الرد و سرعة البديهة 131dq9

لكن في بعض الحلات يصدق هدا المثل " من الدكاء ان تكون غبي"

لأن الدكاء قد يورطك أحيانآ

يحكى أنّ ثلاثة أشخاص حكم عليهم بالإعدام بالمقصلة ،

وهم ( عالم دين- محامي- فيزيائي ) ـ

وعند لحظة الإعدام تقدّم ( عالم الدين ) ووضعوا رأسه تحت المقصلة
، وسألوه : هل هناك كلمة أخيرة توّد قولها ؟
فقال ( عالم الدين ) : الله ...الله.. الله... هو من سينقذني

وعند ذلك أنزلوا المقصلة ، فنزلت المقصلة وعندما وصلت لرأس عالم الدين توقفت

فتعجّب النّاس ، وقالوا : أطلقوا سراح عالم الدين فقد قال الله كلمته . ونجا عالم الدين

وجاء دور المحامي إلى المقصلة ...

فسألوه : هل هناك كلمة أخيرة تودّ قولها ؟

فقال : أنا لا أعرف الله كعالم الدين ، ولكن أعرف أكثر عن العدالة ،

العدالة ..العدالة ..العدالة هي من سينقذني .

ونزلت المقصلة على رأس المحامي ، وعندما وصلت لرأسه توقفت ..

فتعجّب النّاس ، وقالوا : أطلقوا سراح المحامي ، فقد قالت العدالة كلمتها ، ونجا المحامي
وأخيرا جاء دور الفيزيائي ..
فسألوه : هل هناك كلمة أخيرة تودّ قولها ؟

فقال : أنا لا أعرف الله كعالم الدين ، ولا أعرف العدالة كالمحامي ، ولكنّي أعرف أنّ هناك عقدة في حبل المقصلة تمنع المقصلة من النزول

فنظروا للمقصلة ووجدوا فعلا عقدة تمنع المقصلة من النزول ، فأصلحوا العقدة وانزلوا

المقصلة على رأس الفيزيائي وقطع رأسه ..!!

وهكذا من الأفضل أن تبقي فمك مقفلا أحيانا ، حتى وإن كنت تعرف الحقيقة

فن الرد و سرعة البديهة 131dq9

في الأخير هده بعض الأسس أو قواعد سرعة البديهة

من كتاب ( مهارة سرعة البديهة)
للكاتب/ عبد القادر الشيخلي،
صادر عن مؤسسة اليمامة بالرياض.




سرعة البديهة: يعرفها الكاتب بأنها:
(مظهر رئيسي من مظاهر ذكاء الفرد، وهي ميزة جوهرية من مزايا الشخصية الإنسانية الجذابة أو الناجحة في الحياة الاجتماعية.


وعرفت لغويا: حاضر البديهة: سريع الرد عند المفاجأة .
وقالوا: البديهة هي الجواب الحاضر.


وهي ليست إجابة فورية فقط، بل هي إجابة دقيقة تنم عن حكمة فريدة نادرة
****


التدرب والتدريب على سرعة البديهة


إذا درب المرءُ نفسه فهذا هو التدريب، أما إذا دربه مدرب متخصص ضمن برنامج تدريبي فهذا هو التدرب، إذاً حالة القارئ الآن هي التدريب ، أي يعتمد على نفسه في إتقان مهارة أداء البديهة بسرعة ملحوظة.


وتتطلب سرعة البديهة: سرعة في التفكير، والربط بين الموقف وما يجب قوله، واختيار البديهة المناسبة. وكل ذلك يتم في ثوان معدودات، وهو أمر يتوفر بالتمرين أو التدريب، ويجد الفرد نفسه فيما بعد طالما كان جاداً في مسعاه، أنه تمكن من تحسين قدراته في إطلاق البديهات المناسبة دون عناء كبير في التفكير والتحليل والربط والاختيار.


ومن هذا يتبين بجلاء ووضوح بأن من يحوز على هذه المهارة يتصف بحسن التركيز العقلي وشدة الانتباه وتناغم الأفكار كما يتصف بالقدرة على استرجاع المعلومة المخزونة بسرعة بينما نقيضه يتصف بشرود الذهن وتشويش الأفكار كما يتصف بالبطء في الإجابة الصحيحة أو ضعف القدرة على استرجاع المعلومات.
المتطلبات


في ضوء هذا التحليل يتضح لنا جميعاً أن متطلبات البديهة هي:


1- الاستعداد العقلي: ويتمثل ذلك في الذاكرة أو التذكر.
2- الاستعداد اللغوي: ويتمثل ذلك في خزين من المعلومات التي أطلع عليها الفرد واستوعبها وخزنها في عقله.


3- الاستعداد النفسي: ويتمثل ذلك في الثقة بالنفس والتصميم الصادق على حيازة هذه المهارة وتنميتها باطراد.


الاستخدام الفعال للعقل
في ضوء هذا الإدراك المعرفي، يتبين لنا بما لا يدع مجالاً للشك أن هذه القدرة متعلقة بعنصر الإدراك العقلي وخصوصاً الذكاء، فهي تتصل بالاستخدام الرشيد والفعال للعقل، وجدير بالذكر، أن هذه المهارة تتفاوت كماً ونوعاً بتفاوت مستوى ذكاء الفرد، فهناك أقوال تدل على بديها تقليدية مستقرة، كالربط بين القول ومثل شعبي أو حكمة اجتماعية سواء كانت نثراً أو شعراً.



بديهة العباقرة
وهناك أقوال من قبيل الذكاء الألمعي أو الخارق كالبديهيات التي تتضمن القياس، أو السجع أو الطباق، وبعضها يجمع بين البلاغة اللفظية والتلاعب بالألفاظ. إن التفاوت بين البديهات العادية والألمعية يكشف عن تفاوت بين درجات الذكاء العادي والمتوسط والعالي والأخير هو ذكاء العباقرة أو النوابغ وهم الموهوبون عقلياً بدرجة كبيرة. ومن الضروري بيان سرعة البديهة في التراث العربي.
ولا شك أن سرعة البديهة هي القدرة اللفظية لمواجهة مواقف الحياة والمجتمع ويتمثل ذلك بالنطق بالجواب المناسب في الموقف المناسب في الوقت المناسب. فكيف يتعلم المرء سرعة البديهة ؟
الموضوع يتعلق أساساً بالذكاء، فمن كان على درجة عالية منه يجد نفسه سريع البديهة دون أن يفقه لماذا أصبح هكذا، ومن كان على ذكاء متوسط يجد أن قدراته في إطلاق البديهات متوسطة هي الأخرى، أما من كان معدوم الذكاء فإنه يكون محروماً من هذه النعمة.



أقسام التدرب
ينقسم التدرب على سرعة البديهة إلى قسمين رئيسيين: نظري وعملي، فيما يأتي بيان ذلك



أولاً: التدرب النظري


إن تدرب سرعة البديهة نظرياً يتطلب توافر أمرين جوهريين هما: الرغبة الجادة، والتعلم عن طريق القراءة الواعية.


1- توفير الرغبة الجادة: إن رغبة حقيقية لدى الفرد في تعلم سرعة البديهة هي الأساس النظري الأول في هذا البنيان والرغبة كي تصبح خطوة أولى يتعين أن يعقبها التصميم والإدارة والبدء في الخطوات التنفيذية.


2- التعلم عن طريق القراءة: التعلم وظيفة من وظائف الذكاء، وكلما كان الفرد ذكياً كانت قدراته للتعلم أوسع وأعمق وأسرع، فالاستعداد العقلي: استعداد وراثي ، بيد أن هذا الاستعداد يمكن تعميقه لدى الفرد وتنميته تنمية ملحوظة عن طريق الخبرات الجديدة والتجارب الاجتماعية التي تتمخض عن نتائج موضوعية أو ذاتية. فالفرد يتعلم في كل يوم معلومات جديدة، وهذا التعلم يوسع من قدراته العقلية ويعمق من تصوراته الفلسفية وينمي من تأملاته الفكرية ويثري من اتجاهاته الاجتماعية. ولا شك أن التوعية في التعلم هي ألف باء التعلم والتثقيف الذاتيين، غير أنها غير كافية إذا لم تقترن بالتصميم على تنفيذ المشاريع الذاتية التي تنوي تحقيقها، فالرغبة القوية هي التي تدفع المرء لبذل جهد حقيقي – عقلي أو عضلي أو معاً – لغرض ترجمة الأماني النظرية إلى وقائع علمية فيبذل بعدئذ الفرد الراغب، نشاطاً عقلياً للإفادة من الخبرات المحيطة به اجتماعياً.


إن التعليم يعني أولاً اللجوء إلى القراءة المتأنية الواعية، فيقرأ المتدرب أمهات الكتب الفكرية والعلمية والأدبية التي تشكل تراث الإنسانية وعالم الثقافة العالمية المعاصرة أو يقرأ بتعمق ما يتفق مع تخصصه العلمي والفني.


مراحـــــل التعلم

الأولى: الانتقاء
إن المعرفة التي يصطفيها الفرد تلائم ميوله النفسية والعقلية، وكل فرد يختار ما يجد نفسه حراً فيه، فبعض طلبة الكليات العلمية المتخصصة يجد سعادة في قراءة الروايات التاريخية أو الاجتماعية أو الغرامية أو البوليسية.



الثانية: الادخار
يخزن الفرد المعلومات التي قرأها وتصبح لدية انطباعات عن خبراته وقدراته السابقة، وما ينوي من قراءات جديدة لإثراء الخزين العلمي والمعرفي لديه.



الثالثة: الترابط
تترك هذه الانطباعات أثراً بالاهتمام المشترك وبضرورة الترابط بين هذا التراكم المعرفي أو العلمي الذي يخزنه في ذهنه والعمل على اكتشاف التفصيلات المتعلقة بخصائص الأشياء وطبيعة المواقف وردود الفعل والفرق بين الأشياء وتحديد المواقف المباشرة وغير المباشرة.


3- الاستفادة من الحوارات الجادة : إن التمعن في الحوارات يكشف لدينا أن هناك ثلاثة أنواع من الحوارات هي:


الأول: الحوار العادي الذي لا جديد فيه ولا فائدة منه، كمن يسأل طفلاً في رواية عن عدد أيام الأسبوع أو من هو الإسكندر المقدوني مثلاً.


والثاني: الحوار الذي يعبر عن وجهة نظر خاصة، فهناك من يرى أن المرأة كائن رومانسي، أو كائن قلق نفسياً، ومن يراها أنها لا تحفظ الأسرار أو لا تصون العهود أو لا تفي بالوعود، وهي أفكار تجسد وجهة نظر فكرية خاصة بقائلها أو متبنيها أو المدافع عنها.


والثالث: الحوارات الذكية المفيدة لملكية البديهة مما تفضي للإسراع في إطلاقها وتنميتها تنمية شاملة.





ثانياً: التدريب العملي


يقتضي التدريب العملي السليم مراعاة ثمان خطوات متداخلة هي التحلي بالتفاؤل والمرح، وقراءة القرآن وإتقانه، وتوفير الظروف الشخصية والبيئية، ووجوب الحفظ السليم وتنشيط الذاكرة، والاستماع عندما يتكلم الآخرون، وملاحظة النموذج الأدائي، والتفكير السليم عند التحدث، وأهمية تنمية النضوج العقلي، والتمكن من استقطاب عناصر التفكير الإبداعي.


وفيما يأتي بيان ذلك بتفصيل مناسب. 1- ضرورة التفاؤل والمرح: لا بد وأن يكون الإنسان الحصيف والمحنك متفائلاً، مستبشراً بغد أفضل أو بوضع أحسن أو بحالة أكثر إشراقاً. وليس ذلك من قبيل التفاؤل الساذج الخيالي وإنما استقراء أحداث التاريخ الإنساني يكشف بأنه بعد النكسات أو الخطوب أو الركود يحدث النهوض والتقدم والنجاحات. ولعل الأثر النفسي والعقلي لشعور التفاؤل كبيير للغاية إذ يمد الإنسان ذاته بطاقة روحية لا تنضب تدفعه مباشرة للعمل الإبداعي وتحدي المستحيل، وكثير من الفاشلين أو المعوقين أو من تقرر لهم مصيراًًًًًًًًًًًًًًً مظلماً اجتازوا أزماتهم وكانوا في طليعة الناجحين أو المبدعين أو المكتشفين أو المخترعين. أما المرح فهو الآخر ضروري لتعلم سرعة البديهة لأنه يخلق مناخًاً مشحوناً بالسرور والغبطة والارتياح. ومثل هذا النموذج الصحي يطلق القدرات العقلية للتعلم بسهولة ويسر. صفوة القول في هذا الشأن أن المرح هو زاد العقل وغذاء الروح وإكسير الحياة فهو يضاعف من متانة صحة الفرد ويجعل عقله متفتحاًُ نحو آفاق أرحب ومن ثم يمده بسبب جوهري من أسباب سرعة البديهة وحضورها الدائم.


2- ضرورة قراءة لقرآن وإتقانه: اقرأ القرآن الكريم متأملاً بإمعان آياته العطرة، بألفاظها البليغة، وفاحصاً حوارات رب العزة مع ملائكته ورسله وأنبيائه وإبليس والناس من مؤمنين وكافرين. ومدركا حوارات الرسل مع أتباعهم في أقوامهم وكلام هذا وجواب ذاك وأقرأ القرآن مراراً وتكراراً، وحينئذ تجد أن قدرتك على البديهة أصبحت أفضل ومهاراتك أعمق.


3- ضرورة توفير الظروف النفسية والبيئية لهذه المهارة:
أ‌- وجود الرغبة الصادقة والجادة لتعلم هذه المهارة.
ب‌- وجود الضبط الذاتي( الصبر) للتعرف على مهارات الآخرين.
وتعلم هذه المهارات عن طريق
• تخصيص وقت كاف للتعلم.
• تخصيص سجل أو دفتر لرصد الحالات التي تعد من قبيل البديهة وذلك لتوثيقها والتأمل والقياس عليها.
• الاطلاع الدقيق على إشعار وحكم وأمثال وكلمات معبرة تعبيراً سليماً على المواقف الكبرى، والعمل على حفظها للاستعانة بها فيما بعد.
• خلق الثقة في النفس عن طريق الإيمان الذاتي بوجود قدرات لم تستثمر وأن الآخرين ليسوا أكثر كفاءة منه وكل من سار على الدرب وصل بالتصميم والإرادة والتكييف مع الظروف المتغيرة
4- ضرورة الاستظهار والحزن: إن الاستظهار هو القراءة الواعية الهادفة إلى حفظ المعلومات ومن ثم خزنها، وهذه الأمور متعلقة بالذاكرة.


إن برنامج تنشيط الذاكرة العقلية يتمثل في الآتي : أ‌- كتابة عبارات محمودة أو أشعار بليغة على الورقة ثم ترديدها بعدئذ عن ظهر قلب ومن المهم الاستمرار في هذا التمرين العملي.
ب‌- تذكر الأطعمة التي تناولتها في الأمس أو الأشخاص الذين قابلتهم.
ت‌- تذكر ما جرى اليوم بدقة تفصيلية.
ث‌- أطلب من شخص أن يضع في قائمة عشرين كلمة من الأسماء، وأقرأها بإمعان مرة واحدة ثم ردد هذه الكلمات ولاحظ نفسك كم حفظت منها أول مرة ثم عد إليها واقرأها بإمعان ثانية، ورددها ثانية عن ظهر قلب وهكذا دواليك. إن مثل هذا التمرين يقوي القدرة لديك على القراءة المركزة ويسهل الحفظ التلقائي.


ويمكن أن تنجح عمليات الاستظهار والتذكر وفق الشروط الآتية:
أ‌- الرغبة الصادقة والعزم الأكيد على التعلم واكتساب سرعة البديهة.
ب‌- ضمان الشعور بأن هذا العمل ( التمرين) سيفيد في تحقيق هذه القدرة أو المهارة.
ت‌- الانتباه التام لما يمكن الاستفادة من ثمرات يانعات ( أي استخراج النتائج وتحليلها وتوظيفها للعمل القادم).


5- ضرورة الإصغاء وملاحظة نماذج الأداء: الإصغاء يعني استثمار حاسة السمع، ومن ثم يصبح لدى الفرد ذاكرة سمعية فيميز بين الألحان أو الأصوات سواء بالحوار المباشر أو عند سماع الصوت في الهاتف ولعل الانتباه لحديث الآخرين وحواراتهم يجعلنا نرصد العبارات المسبوكة والجمل الرصينة والكلمات المؤثرة والإجابة الملائمة للمواقف والبديهة الفعالة والمعبرة عن جوهر الحالة أو الوضع أو الموقف ووقائعه تعبيراً سليماً.


ومن الأهمية بمكان في هذا الشأن، الإصغاء لأقوال الذين عرفوا بسرعة البديهة من الأصدقاء والمعارف الحاضرين.
ولا شك أن لمحاكاة ضرورية لكي يبدأ الفرد بداية صحيحة في منهجها وسليمة في أهدافها. ومن الضروري أن يستعين الفرد بدفتر أو سجل ملاحظات لكي يدون فيه هذه النماذج المثمرة.
6- ضرورة التفكير عند الرغبة للتحدث: يمكن تقسيم الكلام الذي نسمعه جميعاً إلى ثلاثة أنواع ، وهي: الأول – كلام معاد مكرر: وهو الكلام الذي يجري بالطريقة التلقينية. الثاني – الكلام الذي يربط حادثاً بحدث: ويتمثل بعملية التذكر. الثالث- الكلام الذي يتمحور بالطريقة التصويرية والتأملية أو التحليلية. وفي ظل هذه الطريقة يكون ثمة ( تصور) و (تأمل) الكلام المعروض ( وتمثل) ما حدث في الماضي أو ما سيحدث مستقبلاً من باب التنبؤ أو التوقع.


7- ضرورة تنمية النضوج العقلي: ينمو الفرد جسمياً ونفسياً وعقلياً واجتماعياً. وعملية تنمية النضوج العقلي والنفسي تعني التقدم في الفهم والتقدم في النمو العقلي . وما أقصده بتنمية النضوج العقلي هو استمرار تعميق النضوج بحيث يمتلك الفرد مهارات وقدرات واستعدادات للأنشطة العقلية أو الاجتماعية ذات المستوى العالي فهو يتصرف تصرفات سديدة تدعو للإعجاب أو الغبطة فيكون حليماً في الوقت المناسب ويغضب في الوقت الملائم ويعفو عند القدرة، ولا ينسى حقوق الآخرين. فإذا نضج الفرد لغوياً واجتماعياً، كان التدرب أو المران ملائماً للنشاط العقلي المعروف لديه ضمن ثقافة الحياة الاجتماعية السائدة. ولا شك أنه لا يمكن الاستغناء عن التدرب أو المران في أي مرحلة من مراحل الخطة فلا يوجد شيء اسمه اكتفاء ذاتي للثقافة أو التعلم أو اكتفاء الحاجة للتدرب أو المران وإلا أصبح فرداً يكرر ذاته ويجتر خبراته التي سرعان ما تتآكل. أما استمرار التثقيف الذاتي أو التعلم الذاتي أو المران الذاتي وبالشعور بضرورة التدرب أو المران فإن المرء يجد نفسه وينجز قدراته العقلية وينشط من استعداداته الذاتية، الابتكارية والاجتماعية. 8-
8_ ضرورة استيعاب عناصر التفكير الإبداعي: يرى أكثر الباحثين أن الخصائص الأساسية للتفكير الإبداعي هي: الأصالة ( Originality) ، والطلاقة ( Fluency) ، والمرونة (Flexibility) ، والحساسية للمشكلات ( Sensitivity to Problems) .


وفيما يلي نبذة وجيزة عنها:
أ‌- الأصالة: تعد عنصراً أساسياً في التفكير الإبداعي، تقوم على إنتاج أفكار جديدة أو طريقة جديدة، أي هي التميز في التفكير والندرة وقدرة على النفاذ إلى ما وراء المباشر والمألوف من الأفكار.
ب‌- الطلاقة: هي القدرة على إنتاج أفكار عديدة لفظية وأدائية لمسألة أو مشكلة ، نهايتها حرة ومفتوحة، وتلعب الطلاقة دوراً مهماً في صور التفكير الإبداعي عند الشخص، وتحدد هذه الطلاقة في حدود كمية مقيسة بعدد الاستجابات وسرعة صدورها، أي أن الطلاقة هي قدرة الفرد على استدعاء المعلومات المخزونة لديه كلما احتاج إليها.
ت‌- المرونة: وهي تغير الحالة الذهنية لدى شخص بتغير الموقف، أي هي القدرة على التفكير بطرق مختلفة، ورؤية المشكلة من زوايا متعددة. وتتخذ المرونة مظهرين هما:
• المرونة التلقائية: أي إعطاء عدد من الأفكار المتنوعة التي ترتبط بموقف محدد. •
المرونة التكيفية: أي التوصل إلى حل مشكلة ما أو مواجهة أي موقف، في ضوء التغذية الراجعة التي تأتي من ذلك الموقف . لذا فالمرونة تعتمد على الخصائص الكيفية للاستجابة وتُقاس بتنوع هذه الاستجابة. د- الحساسية للمشكلات: وهي قدرة الفرد على رؤية المشكلات في الأشياء والعادات، أو النظم ى، ورؤية جوانب النقص والعيب فيها، وتوقع ما يمكن أن يترتب على ممارستها





الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Fati
المديــــر العــام
المديــــر العــام
Fati

اسم الدولة : فرنسا

فن الرد و سرعة البديهة Empty
مُساهمةموضوع: رد: فن الرد و سرعة البديهة   فن الرد و سرعة البديهة Icon_minitimeالجمعة سبتمبر 03, 2010 3:02 am

المكرم احمد

ما دونته هنا يدل على انك تنهج منهج تنمية المهارات وتطوير الذات ، وهذه خطوة في مواجهة كل ما هو لايوافق متطلباتك او رغباتك الشخصية وتطويعها وتدجينها وفق ما تريد او ترغب

هنيئا لك بفكرك


موقعي في الحوار المتمدن - عربي
http://www.ahewar.org/m.asp?i=2548

موقعي في تويتر
https://twitter.com/FatimaElFalahi4

موقعي في الحوار المتمدن - إنجليزي
http://www.ahewar.org/eng/search.asp?

مدونة موسوعة شارع المتنبي
http://shar3-almoutanabi.blogspot.com/
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Tülay Mert
المديــــر العــام
المديــــر العــام
Tülay Mert

اسم الدولة : تركيا

فن الرد و سرعة البديهة Empty
مُساهمةموضوع: رد: فن الرد و سرعة البديهة   فن الرد و سرعة البديهة Icon_minitimeالجمعة سبتمبر 03, 2010 9:01 pm

اخي المحترم احمد

في كل مرة نستلم كتاب ترسله لنا الاستاذة فاطمة ونتناقش فيه جميع ما ترسلها لنا لكل المؤلفين ..محتواها يصب تحت عنوان تطوير الذات .. وعندما قرات لك المبحث في الخاتمة وجدت بان اغلب كتب تطوير الذات تدور وتلتقي في نفس المواضيع .
شكرا لك على هذا المجهود الكبير جدا واكيد اخذ منك كل وقت غيابك .. وجاء غيابك برائعة من اختياراتك الكثيرة ... شكرا ايضا على رابط التحميل الثاني للطبخات ..سنجرب الاكل الجزائري
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
عفراء عمر الفلاحي
شخصية مهمة
شخصية مهمة
عفراء عمر الفلاحي

اسم الدولة : تونس

فن الرد و سرعة البديهة Empty
مُساهمةموضوع: رد: فن الرد و سرعة البديهة   فن الرد و سرعة البديهة Icon_minitimeالجمعة سبتمبر 03, 2010 9:22 pm

Dear Mr. Ahmed
Effort is too large, and always produces a distinct topics are important and extensive
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
سهى الجنابي
مرفأ ذهبي
مرفأ ذهبي
سهى الجنابي

اسم الدولة : العراق

فن الرد و سرعة البديهة Empty
مُساهمةموضوع: رد: فن الرد و سرعة البديهة   فن الرد و سرعة البديهة Icon_minitimeالثلاثاء سبتمبر 07, 2010 12:11 am

شكرا اخي المحترم على الموضوع الرائع والذي تعلمت منه الكثير
بارك الله فيك وباهلك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
شذا الاصيل
مرفأ ذهبي
مرفأ ذهبي
شذا الاصيل

اسم الدولة : العراق

فن الرد و سرعة البديهة Empty
مُساهمةموضوع: رد: فن الرد و سرعة البديهة   فن الرد و سرعة البديهة Icon_minitimeالثلاثاء سبتمبر 07, 2010 2:48 am

اخي المحترم

شكرا على هذا الطرح وهو كافي ووافي من دون تحميل اي كتاب
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
محمد عبد الحق
مرفأ فضي
مرفأ فضي
محمد عبد الحق

اسم الدولة : عمان

فن الرد و سرعة البديهة Empty
مُساهمةموضوع: رد: فن الرد و سرعة البديهة   فن الرد و سرعة البديهة Icon_minitimeالثلاثاء سبتمبر 07, 2010 8:43 am

استاذ احمد بارك الله بجهودك كل يوم ننبهر بالمعلومات التي تضعها هنا
معلومات مفيدة جدا الله يبارك فيك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ahmed rafik
مرفأ برونزي
مرفأ برونزي
ahmed rafik

اسم الدولة : الجزائر

فن الرد و سرعة البديهة Empty
مُساهمةموضوع: رد: فن الرد و سرعة البديهة   فن الرد و سرعة البديهة Icon_minitimeالخميس سبتمبر 09, 2010 3:56 am

أسعدني مروركم الجميل أساتدتي وسعيد أيضآ أن الموضوع نال رضاكم
و أشكر ردودكم الراقية التي أخجلتني لكنها في نفس الوقت تشجعني على بدل المزيد من الجهد
وعيدكم مبارك كريم إن شاء الله يعود على الجميع بالصحة والهناء
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
عفراء عمر الفلاحي
شخصية مهمة
شخصية مهمة
عفراء عمر الفلاحي

اسم الدولة : تونس

فن الرد و سرعة البديهة Empty
مُساهمةموضوع: رد: فن الرد و سرعة البديهة   فن الرد و سرعة البديهة Icon_minitimeالسبت سبتمبر 11, 2010 8:50 am

your topic is very interesting

thanks Ahmed for your insert ,which it is contain a good information
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
أمين عنبر
مرفأ برونزي
مرفأ برونزي


اسم الدولة : العراق

فن الرد و سرعة البديهة Empty
مُساهمةموضوع: رد: فن الرد و سرعة البديهة   فن الرد و سرعة البديهة Icon_minitimeالسبت سبتمبر 11, 2010 12:16 pm

بارك الله في جهدك المضني والكبير وشكرا على الاضافة الاخيرة والمفيدة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
وداد محمد
مرفأ برونزي
مرفأ برونزي


اسم الدولة : العراق

فن الرد و سرعة البديهة Empty
مُساهمةموضوع: رد: فن الرد و سرعة البديهة   فن الرد و سرعة البديهة Icon_minitimeالسبت سبتمبر 11, 2010 3:22 pm

الله يبارك لك بعافيتك خيي على هذي المعلومات القوية والمفيدة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
فن الرد و سرعة البديهة
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
ليـــــــــــــل الغربــــــــــــــــــــــــــة :: المنتديات الثقافية :: منتدى القصص والروايات :: الأدب العربي-
انتقل الى: