ليـــــــــــــل الغربــــــــــــــــــــــــــة
جيتس عندما تتحد العبقرية والمال Ououoo10

ليـــــــــــــل الغربــــــــــــــــــــــــــة

منتــــــــــــــــــــدى منـــــــــــــــوع موسوعــي
 
الرئيسيةالتسجيلدخول
لكل الكرام المسجلين في منتديات ليل الغربة ، نود اعلامكم بأن تفعيل حسابكم سيكون عبر ايميلاتكم الخاصة لذا يرجى العلم برفقتكم الورد والجلنار
جيتس عندما تتحد العبقرية والمال Colomb10
جيتس عندما تتحد العبقرية والمال Yourto10سأكتب لكم بحرف التاسع والعشرين ..جيتس عندما تتحد العبقرية والمال Yourto10 جيتس عندما تتحد العبقرية والمال Yourto10لكل من هُجرْ ، واتخذ من الغربة وطناَ .جيتس عندما تتحد العبقرية والمال Yourto10لكل من هاجر من اجل لقمة العيش ، واتخذ من الغربة وطناً جيتس عندما تتحد العبقرية والمال Yourto10لكم جميعا بعيدا عن الطائفية والعرقية وغربة الاوطان جيتس عندما تتحد العبقرية والمال Yourto10نكتب بكل اللغات جيتس عندما تتحد العبقرية والمال Yourto10للأهل والاحبة والاصدقاء جيتس عندما تتحد العبقرية والمال Yourto10نسأل ، نستفسر عن اسماء او عناوين نفتقد لها جيتس عندما تتحد العبقرية والمال Yourto10نهدي ،جيتس عندما تتحد العبقرية والمال Yourto10نفضفض ، جيتس عندما تتحد العبقرية والمال Yourto10 جيتس عندما تتحد العبقرية والمال Yourto10نقول شعرا او خاطرة او كلمة جيتس عندما تتحد العبقرية والمال Yourto10اهديكم ورودي وعطر النرجس ، يعطر صباحاتكم ومساءاتكم ، ويُسكن الراح قلوبكم .
جيتس عندما تتحد العبقرية والمال Colomb10احتراماتي للجميع

شاطر
 

 جيتس عندما تتحد العبقرية والمال

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Fati
المديــــر العــام
المديــــر العــام
Fati

اسم الدولة : فرنسا

جيتس عندما تتحد العبقرية والمال Empty
مُساهمةموضوع: جيتس عندما تتحد العبقرية والمال   جيتس عندما تتحد العبقرية والمال Icon_minitimeالأربعاء يوليو 09, 2008 4:59 pm




جيتس عندما تتحد العبقرية والمال





بيل جيتس رئيس شركة مايكروسوفت وهي الشركة الأولى عالمياً في مجال البرمجيات، وأغنى رجل في العالم ويرجع له الفضل في تطوير برامج الكومبيوتر وجعله أداة سهلة في يد الكثير من المستخدمين.

قام بيل جيتس بعمل نقلة كبيرة في عالم الحاسبات الآلية والبرمجة حيث استطاع أن يحول أجهزة الكمبيوتر من أداة معقدة إلى أداة يسهل على المستخدم تطويعها للعديد من الاستخدمات كما عمل على تعديل وتطوير العديد من البرامج والتطبيقات المختلفة للكمبيوتر، وتمكن جيتس خلال مشواره العملي بتجميع ثروة هائلة جعلته يصنف كأغنى رجل بالعالم، ولم ينس أن يخصص جزء ضخم من أمواله لدعم الجمعيات والمؤسسات الخيرية.



النشأة

ولد بيل جيتس في 28 أكتوبر عام 1955م بسياتل بالولايات المتحدة الأمريكية لأسرة مكونة من الأب والأم وشقيقتان، حيث كان والده يعمل محامياً بسياتل، ووالدته ميري جيتس تعمل كمدرسة في جامعة واشنطن ورئيسة لمنظمة "يونايتد واي إنترناشيونال".

تلقى جيتس تعليمه الأول بمدرسة ابتدائية عامة، ثم انتقل لمدرسة ليك سايد الخاصة حيث اكتشف شغفه بمجال البرمجيات وقام ببرمجة الحاسبات الآلية وهو ما يزال في الثالثة عشر من عمره، حيث قام بإنشاء بعض البرامج الصغيرة بلغة " البيسك " مستخدماً مهاراته وحبه للرياضيات والمنطق، وكان يشترك معه في ولعه بهذه الآلة الجديدة صديقه " بول ألن " والذي عمل مع بيل جيتس بعد ذلك في إنشاء شركة خاصة بهم في مجال البرمجيات.

قام جيتس بالالتحاق بجامعة هارفارد في عام 1973م، وفي أثناء وجوده بالجامعة قام بتطوير إصداره من لغة البرمجة البيسك وذلك في الحاسبات الصغيرة الأولى " ميتس ألتير"، ولكنه لم يمكث بالجامعة لمدة طويلة حيث تركها في العام الأول من أجل التفرغ للعمل بمجال البرمجة والحاسبات الآلية.


جيتس ومايكروسوفت

كانت البداية لشركة مايكروسوفت عندما قام بيل جيتس وصديقه بول ألن بعمل برنامج للحاسب الآلي الشخصي من أجل شركة متخصصة في تصميم الحواسب الشخصية اسمها " MITS " حيث انكبا معاً على العمل من أجل إنشاء برنامج يسهل استخدام الحاسب الآلي وقد كان، حيث قدما برنامج رائع باللغة البيسك حاز على إعجاب صاحب الشركة وكان هذا البرنامج هو نقطة التحول في عالم الحاسبات الشخصية.

شرعا بعد ذلك معاً في تطوير الحاسبات الآلية الشخصية نظراً لإيمانهم بأهمية دور الحاسبات في الكثير من الأعمال سواء للاستخدام الشخصي في البيت أوفي الشركات، فكان الهدف الدائم لهم هو جعل استخدام الحاسبات أكثر سهولة ومتعة بالنسبة للمستخدمين، ومن هنا نشأت شركة مايكروسوفت بقيادة بيل جيتس، وبول ألن.

عمل بيل جيتس وصديقه بول ألن وفريق عملهم الصغير بكل كد واجتهاد من أجل النهوض بالشركة والوصول بالحاسب الشخصي أو الكومبيوتر إلى كل ما هو جديد من البرامج التي تسهل على المستخدم التعامل معه ، وتم التوسع في الشركة الأمر الذي استدعى انتقالهم لمكان أكبر لاستيعاب حجم العمل المتزايد.


مدير صغير وطموح كبير




كان جيتس على الرغم من سنه الصغير إلا إنه كان لديه طموح كبير في تطوير الكمبيوتر والنهوض بشركة مايكروسوفت، وكان يتميز بالعناد والإصرار على تحقيق الأفضل دائماً فكان يحث موظفيه على بذل أقصى ما لديهم من أداء.

ومن خلال عمله في مايكروسوفت قام بشراء برنامج QDOS – 86 من شركة " ستيل للكميبوتر " مقابل مبلغ مالي معين، ثم قام من خلال شركته بتطويره وإجراء التعديلات عليه ثم باعه لشركة IBM بعد تعديل اسمه لـ MS – DOS وهو الأمر الذي كان نقطة الانطلاق لمايكروسوفت، ثم توالت البرامج والتطبيقات المختلفة التي عكف على تطويرها وبرمجتها مثل برنامج معالج الكلمات WORD 1.0 .

عكف بعد ذلك على إنتاج برنامج تشغيل للكمبيوتر يسهل استخدامه حيث قام بتجنيد فريق عمل من أفضل المبرمجين وكان هذا البرنامج الذي يسعون لابتكاره هو Windows، وتوالت برامج وتطبيقات مايكروسوفت المختلفة بعد ذلك.

دخلت مايكروسوفت مرحلة جديدة بعد أن دخلت إلى سوق الأسهم في 13 مارس 1986م، وحصد بيل جيتس وبول ألن ملايين الدولارات نتيجة لسنوات من التعب والجهد المستمر، وأصبح بيل جيتس من أغنى أغنياء أمريكا، وتوسعت مايكروسوفت لتصبح من أشهر الشركات في مجال البرمجة والكمبيوتر.


الأعمال وسرعة الفكر





"الأعمال وسرعة الفكر" هذا هو اسم الكتاب الذي قام بيل جيتس بتأليفه في عام 1999م، والذي يستعرض فيه كيف يمكن لتقنية الحاسبات الآلية من تذليل المشكلات المرتبطة بالأعمال بطريقة حديثة ومبتكرة، صنف هذا الكتاب كواحد من أفضل الكتب حيث تم نشره بـ 25 لغة مختلفة وتم تداوله في العديد من البلدان حوالي ما يزيد عن 60 بلد، كما حصل على مكانة مميزة في قائمة أفضل الكتب مبيعاً لـ " نيويورك تايمز"، "يواس إيه توداي"، " وول ستريت جورنال " وشركة أمازون.

صدر أيضاً لبيل جيتس كتاب سابق بعنوان " الطريق إلى الأمام " هذا الكتاب الذي تم نشره في عام 1995م، وقد احتل هذا الكتاب أيضاً المركز الأول في أفضل الكتب مبيعاً في قائمة " نيويورك تايمز" لمدة سبعة أسابيع.

ولقد قام جيتس بالتبرع بعائد كل من الكتابين لمنظمات غير ربحية تعمل على دعم استخدام التكنولوجيا في التعليم وتطوير المهارات.


استثمارات جيتس

بالإضافة لاهتمام جيتس بالحاسبات الآلية والبرمجيات تستحوذ تقنية المواد الحيوية على اهتمام بيل جيتس أيضاً، فهو رئيس مجلس إدارة شركة " Icos " المتخصصة في طرق العلاج القائمة على البروتين والجزيئات الصغيرة، كما أن له العديد من الاستثمارات الأخرى في عدد من الشركات العاملة في مجال تقنية المواد الحيوية، كما قام بتأسيس شركة " كورييس" التي تقوم بتطوير أحد أكبر موارد المعلومات البصرية في العالم وسجلات رقمية شاملة للفن والتصوير الفوتوغرافي من مجموعات ذات ملكية عامة وخاصة حول العالم. إضافة لذلك قام جيتس بالاستثمار في شركة رائدة في مجال الهاتف الخليوي "كريغ ماكاو" في "تيليداسيك" التي تعمل في مشروع طموح يتم فيه استخدام مئات الأقمار الصناعية التي تحلق على مدار منخفض لتوفير خدمة اتصالات عالمية برسائل متعددة ثنائية الاتجاه.


جانب آخر لجيتس

تحتل الأعمال الخيرية جزء هام من حياة بيل جيتس فلقد قام هو وزوجته مليندا بتأسيس مؤسسة خيرية اسمها " مؤسسة بيل ومليندا الخيرية " وذلك في عام 1994م، حيث قامت هذه المؤسسة بتقديم المساعدات للعديد من الشعوب الفقيرة على مستوى العالم كما أن لهم العديد من المبادرات الخيرية في مجالات الصحة والتعليم، ومن هذه الأعمال الخيرية أنهم قاموا بتخصيص مبلغ ضخم من الأموال لصالح منظمات تعمل في مجال الصحة العالمية، ومبلغ آخر من أجل تطوير فرص التعليم " مبادرة مكتبة جيتس" لتوفير حاسبات آلية، كما قامت مؤسسة بيل جيتس بمنح جامعة كامبردج مبلغ يقدر بحوالي 210 مليون دولار لمنحة جيتس السنوية للطلاب، ومبلغ آخر لصالح مشاريع مجتمعية في شمال غرب المحيط الهادي، وغيرها العديد والعديد من المشاريع الخيرية .

وقدرت إجمالي المبالغ التي قام جيتس بإنفاقها في المشاريع والمؤسسات الخيرية بحوالي ثلث ثروته.

وبالنسبة للحياة الشخصية لبيل جيتس فقد تزوج في الأول من يناير عام 1994م، من السيدة ميليندا فرينش جيتس، ولديه ثلاثة أطفال ومن الهوايات المفضلة لدى جيتس بعيداً عن البرمجة والحاسبات الآلية فهوى يهوى القراءة ولعب الجولف والبريدج.


تكريم وجوائز




نظراً للشهرة العظيمة التي حققها بيل جيتس كرجل استطاع أن يغير الكثير في عالم الحاسبات الآلية والبرمجة وفتح باب جديد من أجل الانطلاق نحوعالم يتسم بالسرعة والفكر المتجدد، بالإضافة للثروة الهائلة التي جمعها في فترة قصيرة إلي حد ما وهو الأمر الذي لزم معه العمل المستمر والاجتهاد والمثابرة، فاستحق أن ينال العديد من التكريمات والجوائز والتي نذكر منها:

في عام 1999م تم إدراجه في قائمة القوة لصنداي تايمز، كما نال لقب مدير تنفيذي السنة بمجلة "chief executive officers magazine" وذلك في عام 1994، كما حصل على المرتبة الأولي في " أفضل 50 نخبة الإنترنت" من تايمز في 1998م، كما حصل على المرتبة الثانية في " نخبة الأعلى 100 " في عام 1999م.

وفي الغارديان البريطانية عام 2001 صنف كأحد " أفضل 100 شخص مؤثر في أجهزة الإعلام"

كما كان جيتس الأول على قائمة " فوربز 400 " في 1993 – 2005، والأول على قائمة فوربز " الأشخاص الأغنى بالعالم " 1996 – 2005م فيما عدا عاما 1997م ، 2007.

تسلم الدكتوراه الفخرية من معهد التكنولوجيا الملكي باستوكهولم – السويد في عام 2002م، ومن جامعة Waseda في عام 2005م.

كما نال لقب قائد الفرسان للمملكة البريطانية من الملكة إليزابيث الثانية ملكة بريطانيا في عام 2005م.


ثروة بيل جيتس

من المعروف أن ثروة بيل جيتس تقدر بآلاف البلايين من الدولارات وهو رجل يعرف جيدا كيف يكسب ويخسر المال، فعند رصد الخمس وعشرين عام الأخيرة وهي تقريباً عمر إنشاء مايكروسوفت سوف نجد أنه إذا عمل باليوم الواحد لمدة 14 ساعة سوف يصنع حوالي مليون دولار كل ساعة، أي أن بيل جيتس كل ثانية تمر بالنسبة له سوف ينتج عنها مبلغ جديد من الأموال يضاف إلى رصيد ضخم لتتشكل منه ثروة بيل جيتس والتي تزيد بمعدل حوالي 45 بليون دولار كل عام وهو ما يعادل الناتج المحلي للعديد من دول بأكملها، وينافس عدد من الشركات مثل جنرال موتورز، إكسون فورد، IBM ، إنتل المدمجة وغيرها حيث تفوقت أرباحه من خلال امتلاكه لأسهم مايكروسوفت على كل هذه الشركات.


موقعي في الحوار المتمدن - عربي
http://www.ahewar.org/m.asp?i=2548

موقعي في تويتر
https://twitter.com/FatimaElFalahi4

موقعي في الحوار المتمدن - إنجليزي
http://www.ahewar.org/eng/search.asp?

مدونة موسوعة شارع المتنبي
http://shar3-almoutanabi.blogspot.com/
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
جيتس عندما تتحد العبقرية والمال
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
ليـــــــــــــل الغربــــــــــــــــــــــــــة :: الموسوعــــات :: موسوعـــــــة الاقتصاديين والسياســيين-
انتقل الى: