ليـــــــــــــل الغربــــــــــــــــــــــــــة
عبد الواحد استيتو 	 لأنه كاتب كبير! Ououoo10
ليـــــــــــــل الغربــــــــــــــــــــــــــة
عبد الواحد استيتو 	 لأنه كاتب كبير! Ououoo10
ليـــــــــــــل الغربــــــــــــــــــــــــــة
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.

ليـــــــــــــل الغربــــــــــــــــــــــــــة

منتــــــــــــــــــــدى منـــــــــــــــوع موسوعــي
 
الرئيسيةأحدث الصورالتسجيلدخول
لكل الكرام المسجلين في منتديات ليل الغربة ، نود اعلامكم بأن تفعيل حسابكم سيكون عبر ايميلاتكم الخاصة لذا يرجى العلم برفقتكم الورد والجلنار
عبد الواحد استيتو 	 لأنه كاتب كبير! Colomb10
عبد الواحد استيتو 	 لأنه كاتب كبير! Yourto10سأكتب لكم بحرف التاسع والعشرين ..عبد الواحد استيتو 	 لأنه كاتب كبير! Yourto10 عبد الواحد استيتو 	 لأنه كاتب كبير! Yourto10لكل من هُجرْ ، واتخذ من الغربة وطناَ .عبد الواحد استيتو 	 لأنه كاتب كبير! Yourto10لكل من هاجر من اجل لقمة العيش ، واتخذ من الغربة وطناً عبد الواحد استيتو 	 لأنه كاتب كبير! Yourto10لكم جميعا بعيدا عن الطائفية والعرقية وغربة الاوطان عبد الواحد استيتو 	 لأنه كاتب كبير! Yourto10نكتب بكل اللغات عبد الواحد استيتو 	 لأنه كاتب كبير! Yourto10للأهل والاحبة والاصدقاء عبد الواحد استيتو 	 لأنه كاتب كبير! Yourto10نسأل ، نستفسر عن اسماء او عناوين نفتقد لها عبد الواحد استيتو 	 لأنه كاتب كبير! Yourto10نهدي ،عبد الواحد استيتو 	 لأنه كاتب كبير! Yourto10نفضفض ، عبد الواحد استيتو 	 لأنه كاتب كبير! Yourto10 عبد الواحد استيتو 	 لأنه كاتب كبير! Yourto10نقول شعرا او خاطرة او كلمة عبد الواحد استيتو 	 لأنه كاتب كبير! Yourto10اهديكم ورودي وعطر النرجس ، يعطر صباحاتكم ومساءاتكم ، ويُسكن الراح قلوبكم .
عبد الواحد استيتو 	 لأنه كاتب كبير! Colomb10احتراماتي للجميع

 

 عبد الواحد استيتو لأنه كاتب كبير!

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Fati
المديــــر العــام
المديــــر العــام
Fati


اسم الدولة : فرنسا

عبد الواحد استيتو 	 لأنه كاتب كبير! Empty
مُساهمةموضوع: عبد الواحد استيتو لأنه كاتب كبير!   عبد الواحد استيتو 	 لأنه كاتب كبير! Icon_minitimeالإثنين يونيو 08, 2009 11:44 am


عبد الواحد استيتو
لأنه كاتب كبير!



أجمل ما في الحب أننا ندرك كم كانت حياتنا رائعة قبله.
** ** **
ببساطة تركها. مثلما يهوى جميع الرجال أن يفعلوا. الرجال مجرد ساديين يتلذذون بترك الفتيات يبكين خلفهم.هذا ما فكرت به. لا تنكرأنها كانت تتلذذ بماشوسيتها أيضا. لكنها لا تجد له صفة أخرى غير الوغد.
في الشبكة العنكبوتية تعرفت عليه، و فيها ستحقق انتصارها الصغير على هزيمتها الأكبر.
سمير هنا لحسن الحظ ليحل المشكلة. و هو “يفهم في تلك الأمور” كما قالت أخته.
موقع القاصة: منية مرزوق.
بلون أزرق دافئ تجد هذه الجملة في مدخل موقعها، مع ثلاث صور لا تنكر أنها تعبت كثيرا لتكون كما أرادت لها: جميلة، مثيرة، جذابة، متشفية أيضا.
في الواقع، لم يكن بموقعها سوى ست قصص و بضع مقالات، لكنها سمحت لنفسها باسم “القاصة”. ستفرض نفسها على الساحة مثلما فعل كثيرون و يفعلون دونما خجل. قرأت لكثيرين يرفعون المفعول به و ينصبون الفاعل. و في الأخير كانت تجد توقيعا بالبنط العريض: كاتب.
هكذا لم تجد أي غضاضة فيما فعلت. ثم إن الكثيرين امتدحوا ما كتبت. و هي لا تبحث عن أفضل من هذا.
إلى بريدها الإلكتروني وصلت عشرات الرسائل. نصفها غزل، و ربعها وقاحة، و ربعها الآخر كلام فارغ.
فقط رسالتان اثنتان أثارتا انتباهها. الأولى كانت من مجهول يقول لها أن كمية الصور بالموقع توحي أنه لسلعة و ليس لقاصة. مزقت الكلمات نياط قلبها. أتراه يكون هو من كتب ذلك؟
الرسالة الأخرى كانت من الكاتب المعروف: “أ. ك” كان كل ما كتبه نقد و قراءة لما كتبت. هذا الرجل إما أعمى أو كاتب حقيقي. هكذا قالت لنفسها و هي تلاحظ أنه لم يعلق على صورها البتة.
ردت عليه بسرعة. أجابها. تواصلت رسائلهما لمدة. طلب لقاءها في بيته لمناقشتها حول قصتها “لأنه كاتب كبير”.
هل قال بــــبـــيته ؟!!!
لم تتردد كثيرا. تعرف أنه كبير في السن و أنه – هذا هو الأهم – كاتب محترم لا يلتفت إلى التفاهات. ثم إنه لم يكتب لها أي كلام – و لو عابر- يدل على نية سيئة.
إنه الكاتب: “أ.ك”، أيتها الخرقاء. هذا ما قالته لها صديقتها منهية حيرتها.
” إنه الكاتب أ.ك “. حقا إنه لسبب مقنع!!
جلس معها هادئا و بدأ يحدثها عن حياته الشخصية، عن عذاباته، عن مغامراته العاطفية. بعد ساعة بدأت تنظر إلى الباب لتتأكد أنه مغلق بالمزلاج فقط. بعد ساعتين كان الرجل يقول لها أنه متيم بها و أنه عليها أن تنسى الآن أنه الكاتب المعروف و أن تتعامل معه كرجل.
اقترب منها. أنفاسه كريهة. العرق يتصبب غزيرا من جسدها. رعب لا محدود يتسلل إلى قلبها.
دفعة قوية. انفلات سريع. الباب يفتح، و أخيرا هاهي في الشارع.
الدموع تملأ عينيها. قلبها يخفق بقوة. تضغط على شفتيها بأسنانها بقوة حتى تمزقها. تقسم أن الرجال كلهم سواء. تصل إلى منزلها و تبدأ في كتابة قصة.

عبد الواحد استيتو


موقعي في الحوار المتمدن - عربي
http://www.ahewar.org/m.asp?i=2548

موقعي في تويتر
https://twitter.com/Fatiaa_F

موقعي في الحوار المتمدن - إنجليزي
http://www.ahewar.org/eng/search.asp?


مدونة موسوعة شارع المتنبي
https://shar3-almoutanabi.blogspot.com/
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
عبد الواحد استيتو لأنه كاتب كبير!
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
ليـــــــــــــل الغربــــــــــــــــــــــــــة :: مايستهوينا في المواقع ومن الادب العربي والغربي-
انتقل الى: