ليـــــــــــــل الغربــــــــــــــــــــــــــة
القاص:عبد القادر زيتوني في ضيافة((اصوات ادبية)) Ououoo10
ليـــــــــــــل الغربــــــــــــــــــــــــــة
القاص:عبد القادر زيتوني في ضيافة((اصوات ادبية)) Ououoo10
ليـــــــــــــل الغربــــــــــــــــــــــــــة
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.

ليـــــــــــــل الغربــــــــــــــــــــــــــة

منتــــــــــــــــــــدى منـــــــــــــــوع موسوعــي
 
الرئيسيةأحدث الصورالتسجيلدخول
لكل الكرام المسجلين في منتديات ليل الغربة ، نود اعلامكم بأن تفعيل حسابكم سيكون عبر ايميلاتكم الخاصة لذا يرجى العلم برفقتكم الورد والجلنار
القاص:عبد القادر زيتوني في ضيافة((اصوات ادبية)) Colomb10
القاص:عبد القادر زيتوني في ضيافة((اصوات ادبية)) Yourto10سأكتب لكم بحرف التاسع والعشرين ..القاص:عبد القادر زيتوني في ضيافة((اصوات ادبية)) Yourto10 القاص:عبد القادر زيتوني في ضيافة((اصوات ادبية)) Yourto10لكل من هُجرْ ، واتخذ من الغربة وطناَ .القاص:عبد القادر زيتوني في ضيافة((اصوات ادبية)) Yourto10لكل من هاجر من اجل لقمة العيش ، واتخذ من الغربة وطناً القاص:عبد القادر زيتوني في ضيافة((اصوات ادبية)) Yourto10لكم جميعا بعيدا عن الطائفية والعرقية وغربة الاوطان القاص:عبد القادر زيتوني في ضيافة((اصوات ادبية)) Yourto10نكتب بكل اللغات القاص:عبد القادر زيتوني في ضيافة((اصوات ادبية)) Yourto10للأهل والاحبة والاصدقاء القاص:عبد القادر زيتوني في ضيافة((اصوات ادبية)) Yourto10نسأل ، نستفسر عن اسماء او عناوين نفتقد لها القاص:عبد القادر زيتوني في ضيافة((اصوات ادبية)) Yourto10نهدي ،القاص:عبد القادر زيتوني في ضيافة((اصوات ادبية)) Yourto10نفضفض ، القاص:عبد القادر زيتوني في ضيافة((اصوات ادبية)) Yourto10 القاص:عبد القادر زيتوني في ضيافة((اصوات ادبية)) Yourto10نقول شعرا او خاطرة او كلمة القاص:عبد القادر زيتوني في ضيافة((اصوات ادبية)) Yourto10اهديكم ورودي وعطر النرجس ، يعطر صباحاتكم ومساءاتكم ، ويُسكن الراح قلوبكم .
القاص:عبد القادر زيتوني في ضيافة((اصوات ادبية)) Colomb10احتراماتي للجميع

 

 القاص:عبد القادر زيتوني في ضيافة((اصوات ادبية))

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
زيتوني ع القادر
مدير منتدى
شاعر وقاص
مدير منتدى    شاعر وقاص
زيتوني ع القادر


اسم الدولة : الجزائر

القاص:عبد القادر زيتوني في ضيافة((اصوات ادبية)) Empty
مُساهمةموضوع: القاص:عبد القادر زيتوني في ضيافة((اصوات ادبية))   القاص:عبد القادر زيتوني في ضيافة((اصوات ادبية)) Icon_minitimeالأربعاء يناير 28, 2009 4:14 pm



كثيرة هي الاسماء الجزائرية المبدعة التي لا تزال مغمورة رغم حضورها الكثيف في مرحلة ما من مراحل تاريخنا الادبي :
ومن هؤلاء القاص السبعيني ع القادر زيتوني الذي تحدث عن تجربته في مجال الكتابة ابداعا ,نقدا وترجمة واظهر مواقف جديرة بالاهتمام والمتابعة.

حاوره :نورالدين مبخوتي.


*بحوزة ع القادر زيتوني نتاج قصصي معتبر منشور في الصحافة والدوريات الجزائرية والعربية ومن ضمنها المجموعة القصصية-حرائق قلب- ولانكم لم تنشروها فان الكثير من المثقفين يتعذر عليهم متابعتها ولهذا ادعوكم الى ان تحدثون عن السمات والمميزات لهذا المتن القصصي الذي تبدعون.

+كنت ضمن كوكبة من جيل السبعينات الذي مسته احداث وتغيرات مسيرة الثورة الجزائرية على كل المستوايات وفي كل الميادين:سياسية , اقتصادية واحتماعية وما حققته من انتصارات لصالح الطبقة الكادحة..لذا لم تخرج اهتماماتي وانشغالاتي في مضامين قصصي عن ما عرف انذاك بالواقعية التي ركزت همومها وصبتها على المسالة الاجتماعية بكل تفرعاتها.
فجل قصصي المنشورة هنا وهناك: امال.—النادي الادبي---الجزائرية—اضواء...المجاهد الاسبوعي...المنتدى الخليجية هي احتجاجات ضد الظلم والقهر والاستغلال بجميع اشكاله..فالقيمة الاساسية فيما احال كتابته هو الانسان وسط المغامرة من اجل ما هو ضائع وطمحه الى انسنة الوجود بعقلية –كما اعتقد-تترفع عن منطق التكوين الانساني مع السعي الحثيث الى توحيد مصالحي كانسان له شيء من الوعي بين الحياة والانسان كقيمة..فالمطلع على ابداعاتي يجدها هي عالم الانسان الذي يطالب ويناضل من اجل اصلاح النقط المخلة وسط هذا العالم المفجوع بالظلم واللاعدل مع منحه-القاريء-لحظات رومانسية لتلمس الاحباطات النفسية الانسانية الاجتماعية والسياسية.
وكجيلي-السبعينات-كنا نشترك –وهذا ما تؤكده كل الكتابات والانطباعات النقدية لتلك الفترة-في ملامح عامة يتلمسها القاريء في الهموم المشتركة والاحساسات المختلفة والمثفة بوجود نقاط مخلة في حركة تطور المجتمع الجزائري والطموح الثوري-واشد على الكلمة-في تشريح وجلاء هذه النتؤات وطرحها على بساط الواقع بالاضافة الى اهتمامات الانسان العربي والانسان بشكل عام.

اما على مستوى الشكل فاعتقد انني لم اخرج عن كوكبة: عمار بلحسن..الزاوي..لعرج واسيني..محمد الصالح حرز الله...فجل هذه الاقلام حاولت انذاك الاستغناء عن الاشكال التقليدية في القصة بازالة الفوارق بين الالوان الادبية والاعتماد على الالماع والاسلوب الشعري, فن التضاد والتقابل مع الارتكاز على المنولوج والحوار ففن اللقطات الخاطفة والارتداد مع تطويع السرد لصالح التجربة القصصية وترميز الاحداث بنسب مختلفة في النجاح
واصدقك القول انه كان في امكاني نشر مجموعات قصصية في وقت متقدم جدا(اتحاد الكتاب الذي كنت عضوا به) ولكنني لم اكن راضيا عما ابدعت وكنت مغفلا بمنطق الراهن.


*خضتم ايضا تجربة الكتابة للطفل انتهت بفوز احدى قصصكم في احدى المسابقات التي تبنتها وزارة التربية كم يكون كرما منكم لو تفضلتم وقدمتم مساهمتكم في هذا المجال الى المهتم بادب الطفل؟



+يجمع علماء النفس ورجال التربية فالمهتمون بعالم الطفل على ان القصة هي انجح وانجع الفنون الادبية في توصيل ما نريده للصغار اذا احسن ديباجتها مضمونا وشكلا لكونها لونا من الوان اللعب الايهامي الذي يميل له الطفل ميلا شديدا وباعتبارها تقوم مقام الحلم عند الصغار في تحقيق عملية التوازن المفقود والذي قد يفقد في حياته..كما تعتبر تربويا النبتة الاولى في تكوين راي الطفل الخاص عن طريق ما يتبعها من مناقشة..وهي وسيلة هامة في تنمية الرصيد اللغوي للمتعلم مما يسهل عليه عمليات الافصاح عن خواطره وتطلعاته اراءه بيسر ووضوح للاخر.
وانطلاقا من هذه المعطيات فان الكتابة للطفل –وما احوجنا اليها-ليست عملية سهلة متاحة لكل كاتب..فهي تتطلب الماما ومعرفة بعالم الطفولة.

وترجع اهتماتي بالاطفال لكوني مارست عملية التعليمالابتدائي..وكنت قريبا من الطفل بالاضافة الى الرصيد الذي كنا نملكه انذاك من دراسات في علم النفس والتربية ..لذا تعاطيت نشاطات ثقافية متنوعة مع اطفالي..اناشيد..مسرحيات..ففي السبعينات وفي قرية نائية كان صغاري يعرفون شاعرا اسمه سليمان العيسى وكانوا يحفظون ويجسدون على مصطباتهم المتواضعة جولة القطار الاخضر المسرحية الشعرية التي يجوب فيها اطفال العالم العربي كل اقطارهم ويتعرفون عليها قطرا قطرا.

اما عن تعاطي قصة الطفل اصدقك القول اني لم امارسها بكثاف وانما شد انتباهي مسابقة تبنها وزارة التربية في عهد الفاضل محمح بن محمد فادليت بدلو فكانت قصتي من بين القصص الثلاث الفائزة وكانت بعنوان ((الانسان والوحوش)) وهي كناية عن الانسان الجزائري والمستعمر الفرنسي ولقد وعدت الوزارة بنشرها ولكن حدث للسيد الوزير ما حدث فضاعت القصة وامالها وللاسف الشديد ففي عالمنا المتخلف تدار المؤسسات والوزارات ليس كسلسات متواصلة وانما تخضع للاهواء والنزوات وكل تغيير على راس الوزارة يؤدي حتما الى تغيير كل المقاييس والبدء من جديد ومن الصفر.



*كتبت القاص ع القادر زيتوني متابعات نقدية للقصاصين من الغرب الجزائري مثل : عمار بلحسن , علال عثمان واسيني وع الوهاب بن منصو كيف قدمت هذه الاسماء للقراء؟



+بتواضع-اصدقك القول يا صديقي واقرر منذ الان انا لست ناقدا لا املك باعا في المجال وانما تعاطيت ولا زلت بعض الانطباعات حول مواضيع مختلفة اعجبتني احيانا واثارتني احيانا اخرى لانني اؤمن بان الاعجاب هو بداية النقد ..وفي هذا المجال قدمت انطباعات نقدية منذ 21/08/81 حول القصة السبعينية في مقال بجريدة المجاهد الاسبوعي وتناولت فيه ثلاثة قصاصين: عمار بلحسن..الادرع شريف وبوشفيرات ع العزيز معتبرا نماذجهم وخاصة عمار بلحسن من اروع واصدق مميزات القصة الجزائرية انذاك وقد اثارت المتابعة اهتما كبيرا تعليقا وتعقيبا......اما عن الاخرين فقد كانت مجرد انطباعات تارة وتقديمات طورا فعلال عثمان كاتب عصامي –لمن لا يعرفه- تراءت لي كتاباته –محمد الديب-مفرنسا- ويوسف ادريس-معربا- اما فيما يخص لعرج واسيني فاني لا ادعي قرائته ولكني قدمت انطباعات على بعض منشوراته وصراحة لم اتذوق فنه وكنت اتتبع كبواته اللغوية التي كان يسقط فيها كثيرا واعتقد ان لعرج انجح في في الدراسات الاكاديمية فالابداع عنده تحذلق وضرب من الفانتازيا.انظر اسماء ابداعاته: نوار اللوز-ما تبقى من سيرة حمة لخضر-اما عن بن منصور فقد اكتشفته مؤخرا فقط والتمس فيه قلما واعدا فروايته –قضاة الشرف-تستحق القراءة والمتابعة-وقد لمست فيها اجواء البخور الافريقية في موسم الهجرة الى الشمال للطيب صالح وطلاسم الشمعة والدهاليز لوطار والااسلوب واللغة السهلة الجميلة لامير الرواية العربية –نجيب محفوظ-وقاص بهذه المواصفات يجب الالتفات اليه والاهتمام بما ينتج.

وبالمناسبة اسمح لي فانا متعطش لافضاء بمكنونات القلب..انما يثار حول وطار هذه الايام من لغو ولغط مخزيين..اتساءل ببراءة هل يعاب على وطار انه كتب عن الثورة الزراعية؟؟انما يجب ان يثار : هل كتب وطار عن هذه المواضيع بصدق وجمال ام لا ؟؟
فاذا كان الرد بالايجاب وهذا المعتقد فيكفيه فخرا , فالادب كان ولا يزال وسيظل ابن بيئته وتعبير صادق عن شعور صادق-((عباس محمود العقاد)) وليكونوا امناء هل هناك وجه مقارنة بين اسلوب ولغة وطار وبوجدرة؟؟فلما تقدم لغة (( التفكك)) على انها ثورة في اللغة فحين ان لغة وطار كلاسيكية؟..
الحقيقة والحق كل الحق اقول ان رواية ((التفكك))هي حقا تفكك في القيم وتفكك في اوصال اللغة العربية وادابها وبيانها وتبينيها..واتحدى أي قاريء للادب العربي ان يقراها كفن وليس كدارس فتاكد انه لن يتجاوز الصفحة الاولى حتى يرمي بها جانبا لتفككها وتخلخلها وركاكة تعابيرها اما عن افكارها فهو حر..



*بالاضافة الى كتابة القصة والمقالة النقدية او الفكرية تمارسون هذه الايام فعل الترجمة ما رصيدكم في هذا المجال؟؟



+يقول مالك بن نبي/((من لا يتقدم يتاخر حتما)) وبما انني دخلت اجواء الادارة..فقد اكلت الارقام , الاحصائيات والجداول وقتي وجففت روحي فابعدتني عن عالم القراءة والمتابعة..وخوفا من الجفاف الكامل لجات مؤخرا لشطحات الترجمة.فاقدمت على ترجمة مقالات من كتاب على الكنز –اساتذة الفكر-ولي مشاريع سيكشف عنها المستقبل ان سمحت الظروف .وشكرا.


جريدة صوت الاحرار:العدد 2259 بتاريخ:03/08/2005 ((اصوات ادبية))


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
القاص:عبد القادر زيتوني في ضيافة((اصوات ادبية))
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
ليـــــــــــــل الغربــــــــــــــــــــــــــة :: المنتديات الاعلامية :: منتدى الاديب زيتوني عبد القادر - الجزائر :: متابعات نقدية-
انتقل الى: